• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

دعماً للابتكار وتعزيز أمن وسلامة الأسرة والأطفال

«الداخلية» تطلق المرحلة التجريبية لتشغيل «سوار حمايتي» الذكي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 يناير 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أطلق برنامج الحكومة الذكية في وزارة الداخلية المرحلة التجريبية لتشغيل مشروع «سوار حمايتي»، الذي يعكس جهود الوزارة في دعم الابتكار، لاسيما التقنيات والأجهزة الذكية التي تعزز من الإبداع في تقديم الخدمات الحكومية الذكية.

ويعد «سوار حمايتي» من التقنيات لتوفير حلول مبتكرة في تقديم خدمات حكومية متميزة، ورفع رضا المتعاملين، ويختص في مرحلته الحالية بالعائلات، حيث تسلمت الوزارة مؤخراً 50 سواراً ذكياً، تم تصميمها وفقاً للمواصفات الفنية والوظيفية .

وقال المقدم فيصل الشمري، المدير التنفيذي لبرنامج الحكومة الذكية بوزارة الداخلية، وصاحب فكرة المشروع: إن وزارة الداخلية تعاونت مع أحد مراكز الأبحاث العالمية لتطوير السوار بمواصفات وتقنيات نوعية وذكية، وبدأ تنفيذ المشروع منذ عام 2013، وبعدها تم ابتكار وتطوير آلية لاستخدامه وربطه مع منظومة حمايتي.

وأوضح أن «سوار حمايتي» يعزز المفاهيم الأمنية الذكية لحماية ورعاية الطفل بأسلوب إبداعي مبتكر، مشيراً إلى أن المشروع جاء ليعزز قدرات منظومة «حمايتي»، ويمكن تصنيف المراحل الأولى والثانية منه كتطبيق ذكي متطور يقدم خدمات متكاملة لتعزيز أمن وسلامة الأسرة والأطفال ممن تتراوح أعمارهم بين 4 سنوات إلى 16 سنة، خاصة مع ارتفاع عدد مستخدميه إلى 30,000 مستخدم. وأشار إلى أهمية سوار حمايتي الذكي في تمكين أولياء الأمور من التعرف على أماكن حضور أبنائهم باستخدام الخدمات والخصائص الجيومكانية، بالإضافة إلى خدمات وخصائص أخرى تشمل استشعار أي محاولة لنزع السوار من يد الطفل بالقوة.

وأضاف أن هذه التقنية تشكل جزءاً من مبادرات الوزارة، لتوفير الرعاية والعناية بالنشء وتعزيز حمايتهم وتوفير السلامة لهم على نطاق واسع، موضحاً أن «سوار حمايتي» يمتاز بتمكين الطفل من طلب الاستغاثة في حالة الطوارئ بخطوة واحدة فقط، حيث يرسل السوار عبر الشريحة الذكية إنذاراً لولي أمر الطفل (المسجل مسبقاً في المنظومة ومستخدم التطبيق الذكي)، بما يمكنه من تحديد موقعه والاستجابة ذاتياً له، إلى جانب تمكين الأهل من معرفة أماكن أطفالهم بأقصى سرعة ممكنة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض