• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

قتلى في أوكرانيا عشية استفتاء القرم

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 مارس 2014

ا ف ب

أسفرت الأزمة الأوكرانية مجددا عن سقوط قتيلين في احد معاقل الموالين لروسيا شرق البلاد، الذي يشهد توترا بين القوميين الاوكرانيين وانصار موسكو عشية استفتاء الاحد حول الحاق القرم بروسيا.

لكن الانظار تركز خصوصا على خاركيف، اكبر مركز صناعي في شرق البلاد، بعد مقتل شخصين، هما ناشط مؤيد للروس وأحد المارة، ليل الجمعة السبت في تبادل اطلاق النار بين قوميين متطرفين وناشطين موالين للروس.

وافاد مصدر امني ان الناشطين الموالين للروس حاولوا الدخول الى مبنى كانت تتواجد فيه مجموعة من الاشخاص يشتبه انهم اطلقوا النار مساء الجمعة على تظاهرات مؤيدة للروس فاصيب خمسة اشخاص بينهم شرطي جروحه خطرة.

وفي سيمفيروبول عاصمة القرم، صب "رئيس الوزراء" المحلي و"قائد القوات المعلن من طرف واحد" سيرغي اكسيونوف الزيت على النار بدعوته الجمعة الناطقين بالروسية الى ان يحذوا حذوه وينظموا استفتاءات حول المطالبة بالانضمام الى روسيا.

وزاد فشل لقاء آخر فرصة الذي انعقد الجمعة في لندن بين وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والاميركي جون كيري، في تقليص الامل في ان تتوصل كييف الى الحؤول دون انفصال القرم وتعاظم الحركات الانفصالية الموالية للروس في المناطق المجاورة بينما تقوم القوات الروسية في الاثناء بالانتشار لاجراء مناورات عند حدود اوكرانيا.

من جهة أخرى، كسبت روسيا نقطة في مواجهتها مع الغرب بإعلانها الجمعة رصد طائرة اميركية بدون طيار اقلعت من قاعدة في اوكرانيا، الكترونيا على ارتفاع كبير فوق القرم وقطع اتصالاتها مع قاعدتها وسيطرة الميليشيات الموالية للروس عليها بعد هبوطها في شبه الجزيرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا