• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الشعبة البرلمانية الإماراتية تشارك في الاجتماعات المالية والتنفيذية للبرلمان الدولي بجنيف

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 مارس 2014

جنيف (وام) - شاركت الشعبة البرلمانية الإماراتية بالمجلس الوطني الاتحادي، ممثلة في راشد محمد الشريقي، ممثل المجموعة العربية في اللجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني الدولي، عضو الشعبة البرلمانية الإماراتية، في اجتماع اللجنة المالية الفرعية للاتحاد والاجتماع 268 للجنة التنفيذية للاتحاد في جنيف بسويسرا.

ومن المقرر أن تستمر اجتماعات اللجنة التنفيذية حتى اليوم برئاسة عبدالواحد الراضي رئيس البرلمان الدولي. وقال راشد الشريقي إن وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية يشارك في ثلاثة اجتماعات رئيسية، هي اجتماعات اللجنة المالية والتنفيذية، والجمعية 130 للاتحاد البرلماني الدولي، والدورة 194 للمجلس الحاكم للاتحاد، المقرر بدء أعمالهم غداً الأحد وتستمر حتى 20 مارس الجاري. وأضاف أن اللجنة المالية ناقشت خلال اجتماعها تقرير المدقق المالي حول الوضع المالي للاتحاد عن عام 2013، وأقرت ميزانية أنشطة ونفقات العام الجاري 2014 وميزانية الخطة الاستراتيجية المعتمدة للاتحاد للأعوام 2012 - 2017 واطلعت وفق اختصاصها على اشتراكات وعضوية البرلمانات في الاتحاد. وأشار الشريقي إلى أن اللجنة التنفيذية ستناقش خلال اجتماعاتها التي تستمر ثلاثة أيام، عشرين بنداً إجرائياً وموضوعياً، تمهيداً لاجتماعات الجمعية والمجلس الحاكم، وتم في اليوم الأول إقرار جداول أعمال الاجتماعات المذكورة والتقرير السنوي لأنشطة رئيس الاتحاد لعام 2013 وتقرير الأمين العام حول أنشطة الاتحاد للعام المنصرم. وأوضح أنه من أبرز بنود جدول أعمال اللجنة التنفيذية اختيار الأمين العام الجديد للاتحاد.

وقد اطلعت اللجنة الفرعية المالية للاتحاد البرلماني الدولي خلال اجتماعها على النتائج المالية عن العام المنصرم 2013 وتقرير المدقق الخارجي للوضع المالي. من جانبه، استعرض رئيس الاتحاد البرلماني الدولي عبدالواحد الراضي بنود جدول أعمال اللجنة التنفيذية وتم إقرارها، في حين تمت الموافقة على مضابط وملخصات الدورة السابقة التي عقدت في الفترة من 4 - 9 أكتوبر 2013 في جنيف وتقرير أنشطة رئيس الاتحاد. ويرصد التقرير الإجراءات التي تمت سواء داخل البرلمانات الوطنية أو مع حكومات الدول المعنية، وجرت مناقشة المسائل المتعلقة بحالة الأعضاء والمراقبين في الاتحاد.

وناقشت اللجنة التنفيذية مقترحات الاحتفال بمناسبة مرور 125 عاماً على تأسيس الاتحاد، وتم استعراض التعاون بين الأمم المتحدة والاتحاد البرلماني الدولي، وتحفظ بعض أعضاء اللجنة على اقتراح الاتحاد البرلماني الدولي الدخول في شراكة مع مجلس المستقبل العالمي والأمم المتحدة على جائرة 2014 للسياسة المستقبلية حول موضوع «نحو عالم خال من العنف ضد النساء والفتيات»، وأكد الأمين العام للاتحاد البرلماني أهمية هذا التعاون. وأشار راشد محمد الشريقي في مداخلة له حول هذا البند إلى زيادة الفروقات بين الجنسين، وعدم القدرة الدولية على تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية، حيث إنه وفقاً للتقارير الأخيرة للأمم المتحدة بشأن الأهداف الإنمائية للألفية، فإن الفروقات بين الجنسين زادت إلى أكثر من 7, 28 بالمائة، إضافة إلى انتشار العنف ضد المرأة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض