• السبت 27 ذي القعدة 1438هـ - 19 أغسطس 2017م
  03:40    الجيش اليمني يقتل /3/ حوثيين غرب تعز    

تجمع بين التراث العريق والطبيعة الساحرة

رأس الخيمة تدخل بمشاريعها العملاقة ومرافقها الجديدة إلى خريطة الجذب السياحي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 مارس 2012

نسرين درزي

تشهد رأس الخيمة نهضة سياحية تشمل مختلف منشآت الضيافة والترفيه بهدف تنمية مواردها المستدامة ومناطق الجذب فيها، وهي ترتقي بمرافقها العامة وقطاع الخدمات الآخذ في التطور، إلى مستوى لافت من الجودة وحسن الترويج. ومع تراكم المشاريع التطويرية على امتداد شاطئها وفي عمقها الصحراوي، تستقطب الإمارة المتكئة على أجمل الكثبان الرملية ومن خلفها الجبال الصخرية الشاهقة، أعداداً متزايدة من الزوار، ومن المتوقع أن تصل إلى مليون و200 ألف زائر عام 2013 موعد افتتاح أكثر من علامة فندقية عالمية.

لا تقتصر جماليات رأس الخيمة على طبيعتها الخلابة وشواطئها البيضاء، إذ تتمتع بتراث عريق يترك بصماته عند كل مرفق فيها، وتوفر الإمارة التاريخية الكثير من الخيارات الترفيهية وبرامج الاستجمام التي تقام في الهواء الطلق، من تسلق الجبال وركوب الدراجات، إلى رحلات الزوارق وصيد الأسماك. وممارسة رياضة الجولف في ملاعب تراعي الشروط الدولية وتتضم 18 حفرة داخل نادي “الحمرا للجولف” ونادي “تاور لينكس”.

وتتمتع الربوع الفسيحة لرأس الخيمة بمقومات سياحية فريدة تجمع بين الشواطئ والسهول والجبال. ومعالم طبيعية أخاذة تتألق جنباً إلى جنب مع القلاع والحصون الأثرية التي يعود بعضها إلى الألف السادس قبل الميلاد.

ولعل مدينة الألعاب المائية “آيس لاند” التي تتربع عند مدخل الإمارة، وجهة ترفيهية مثيرة لعشاق اللهو بالطبيعة وسط بيئة جليدية تحتمل كل التناقضات المناخية. وتوفر الحديقة تشكيلة واسعة من الألعاب ومزالج المياه. وهذا جزء من التركيبة الحيوية لرأس الخيمة التي تجذب بشمسها الذهبية الكثير من السياح القادمين بمعظمهم من الدول الأوروبية. ممن يبحثون عن المناطق الجبلية الوعرة والمرافق الشاطئية حيث الحرارة الدافئة في عطلة الشتاء.

رحلات جوية

ويورد فيكتور لويس مدير عام هيئة الاستثمار والتنمية لقطاع السياحة في رأس الخيمة، أن الإمارة تتطلع إلى تحقيق التميز في مختلف الميادين العامة والمجالات المتخصصة، مشيراً إلى أن قطاع السياحة في الإمارة يحظى باهتمام ملحوظ يهدف إلى زيادة عدد السياح سنويا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا