• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

مجلس أوروبا يطالب بتخفيف عزلة أوجلان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 مارس 2014

ستراسبورج (أ ف ب) - ذكر مفتشان عضوان في لجنة مكافحة التعذيب في البرلمان الأوروبي «مجلس أوروبا» زارا زعيم «حزب العمال االكردستاني» الانفصالي المحظور في تركيا عبد الله اوجلان المحبوس في سجن بحزيرة إمرالي قرب اسطنبول خلال شهر يناير الماضي، أن الأخير يحظى بمعاملة جيدة، لكنه معزول، يجب أن يمنح المزيد من فترات التنزه في الهواء الطلق، والاتصال بمعتقلين آخرين.

وقالا، في تقرير أصدراه أمس الأول في ستراسبورج، «لم نتلق أي مزاعم ولم نجد أي دليل على سوء معاملة معتقلين من قبل الجهاز البشري المشرف على السجن. بل على العكس، تحدث المعتقلون عموماً بإيجابية عن الطريقة التي يتم التعامل معهم بموجبها». وأضافا أن هناك «ظروفاً مادية للاحتجاز ذات مستوى جيد».

وأوضحا أن أوجلان كان المعتقل الوحيد في إمرالي منذ توقيفه في عام 1999 وحتى عام 2009، حين انضم إليه 5 معتقلين. وكان لذلك بلا شك «انعكاس إيجابي» على وضع الزعيم الكردي، لكن السجناء الستة بقوا في عزلة نسبية عن بعضهم بعضاً حتى داخل ساحة التنزه، في وضع «لا يمكن لأي شيء تبريره». وفي ردها المرفق بالتقرير، قالت الحكومة التركية إنهم يسمح لهم بالاتصال بينهم لست ساعات في الأسبوع. وطلب المفتشان السماح لأوجلان بإجراء مكالمات هاتفية مع عائلته، وأجابت السلطات التركية بأن هذا الحظر مبرر لأنه يطبق على المعتقلين الذين لا يزالون يتولون قيادة «منظمات مسلحة غير شرعية». كما طلبا السماح له بممارسة التمارين الرياضية في الهواء الطلق لمدة 4 ساعات وليس ساعتين يومياً وأجابتهما الحكومة التركية بأن ذلك بات مطبقاً.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا