• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تقتل مواليدها الجدد للمرة الثانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 مارس 2015

أ ف ب

أصدرت محكمة فرنسية حكما بالسجن 23 عاما على سيدة دينت بإغراق طفليها في العام 2013، بعد أحد عشر عاما على ارتكابها جريمة مماثلة.

وكانت النيابة العامة طلبت لهذه السيدة ذات الأربعة والثلاثين عاما السجن 27 عاما، لكن المحكمة قضت بسجنها 23 عاما مع الشروع فورا بالمتابعة النفسية.

وسبق أن دينت هذه السيدة بجريمة مماثلة في العام 2002، وحكم عليها في العام 2005 بالسجن 15 عاما، لكنها استفادت من إخلاء سبيل بعد انقضاء نصف العقوبة، وذلك بعدما قرر الأطباء النفسيون أنها لا تبدي عوارض الإقدام مجددا على فعل مماثل.

وقال النائب العام "لا يمكن رفع المسؤولية عن الهيئات" التي قدرت أن السيدة لن تعود إلى مثل ما ارتكبته أول مرة، مضيفا "هناك خلل" في عمل هذه المؤسسات.

وتابع قائلا "لم يجر التثبت من أنها تخضع للمتابعة النفسية" التي أمر بها القضاء كشرط لإخلاء سبيلها المبكر.

وكان زوج هذه الشابة، التي تعمل نادلة في مطعم، اكتشف في الرابع والعشرين من مارس من العام 2013 جثة صغيرة في ثلاجة في منزلها، فأبلغ الشرطة التي دهمت المكان وعثرت على جثة أخرى متجمدة أيضا.

وأقرت السيدة أنها أنجبت طفلين في خريف كل من العام 2011 و2012 وأنها أغرقتهما في حوض الاستحمام وهما حديثا الولادة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا