• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

كنز إندونيسي للبيع بـ 80 مليون دولار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

أ ف ب

سيعرض كنز أثري هائل اكتشف في سفينة غرقت قبالة السواحل الإندونيسية للبيع. وقال لوك هيمانز المدير البلجيكي للشركة التي قامت بأعمال التنقيب في قاع البحر، إن قيمته تقدر بما لا يقل عن 80 مليون دولار. ويتضمن “كنز سيريبون”، المكتشف قرب مرفأ سيريبون بجزيرة جاوا، 250 ألف تحفة تم انتشالها من حطام سفينة تجارية مجهولة الهوية تعود لعام 960 بعد الميلاد.

وتدل هذه التحف على أهمية العلاقات التجارية التي كانت قائمة في تلك الفترة بين الشرق الأقصى والشرق الأوسط.

وتتكون التحف من منحوتات من الكوارتز اشتهرت بها مصر وزجاجيات من بلاد ما بين النهرين ولآلئ من منطقة الخليج وتحف برونزية وذهبية من ماليزيا، بالإضافة إلى خزف صيني نادر يعود إلى عهد الإمبراطورية الصينية.

وقال لوك هيمانز، إن هذا الكنز ربما يكون أهم اكتشاف بجنوب شرق آسيا من حيث نوعية التحف وكميتها”.

وقد تم جمع الحطام الذي عثر عليه صيادون على عمق 57 متراً ما بين أبريل 2004 وأكتوبر 2005 خلال 22 ألف عملية غوص مولها القطاع الخاص بعد موافقة السلطات الإندونيسية. لكن الحصول على رخصة للبيع استغرق 6 سنوات بسبب مماطلات إدارية.

وقد منح جزء من الكنز لسلطات جاكرتا، وعرض الجزء المتبقي في مزاد علني بشهر مايو 2010 في إندونيسيا، لكنه لم يجد من يشتريه.

قررت الشركة البلجيكية إرسال الكنز إلى سنغافورة وعرضه للبيع خلال مفاوضات مباشرة وليس في مزاد علني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا