• السبت غرة صفر 1439هـ - 21 أكتوبر 2017م

مصرع لورد بريطاني في تحطم مروحية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 مارس 2014

لندن (د ب أ) - ذكرت تقارير إعلامية أمس أن اللورد بالي إدموند، أحد أغنى الرجال في إيرلندا الشمالية، و3 أشخاص، لقوا حتفهم في تحطم مروحية، قرب الساحل الشرقي لإنجلترا. سقطت المروحية من طراز «أوجستاويستلاند إيه دبليو 139» في حقل بجوار قرية جلينجهام، خلال موجة ضباب كثيف في وقت متأخر مساء أمس الأول. وقالت الشرطة إنه لم يتم بعد رسمياً تحديد هوية الضحايا، وكذلك سبب تحطم المروحية. وكان بالي إدموند، الذي كان يدعى إدوارد هوي، قبل أن يمنح لقب لورد عام 2004، رئيس «نوربروك»، إحدى أكبر شركة العقاقير الخاصة في العالم. وكان إدموند نائباً في المجلسين الأعلى (اللوردات) في البرلمانين البريطاني والإيرلندي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا