• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

أكد أن الفريق قدم عرضاً قوياً في النهائي

محمد بن حمدان: توقعت الفوز باللقب بعد سيناريو مباراة الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 مايو 2016

أمين الدوبلي (أبوظبي)

كشف الشيخ محمد بن حمدان آل نهيان نائب رئيس مجلس إدارة نادي الجزيرة، رئيس مجلس إدارة شركة كرة القدم، إنه تفاءل بالتتويج بكأس صاحب السمو رئيس الدولة، بعد الفوز على الشارقة في الدور ربع النهائي، معتبراً أن تجاوز فريق متمرس في مسابقات الكأس يؤكد قدرة «فخر أبوظبي» على تحقيق الإنجاز، وأضاف أن فريقه قدم عرضاً قوياً في لقاء النهائي أمام العين، وتخطى فريقاً قوياً مرشحاً بقوة للظفر بالكأس، معتبراً أن لاعبي الفريق كانوا في المستوى، وقدموا جهدا كبيرا من أجل حسم اللقب لمصلحتهم. وأشار أن الوصول الى المباراة النهائية للكأس شرف كبير بالنسبة لكل فريق، والفوز باللقب يزيد من سعادة اللاعبين والمسؤولين والجماهير. وواصل أن هذه البطولة تجعلنا نتطلع الى المستقبل بتفاؤل كبير وإيجابية، موضحاً أن الموسم شهد بعض الإيجابيات، مثل بروز نخبة من اللاعبين الشباب الواعدين، مما يجعل الجميع يتفاءل بقدرة الجزيرة على تقديم الأفضل في الموسم المقبل والظهور بصورة مختلفة. أما فيما يخص رأيه في علي مبخوت خلال هذا الموسم فقال: «مبخوت أفضل لاعب في الإمارات وهو لاعب كبير بالفريق، ويوجد في الجزيرة نخبة من اللاعبين المميزين الذين قدموا مستوى كبيرا» .أما عن إمكانية احترافه خارج الدولة، فأكد بأن هذا الأمر يمكن مناقشته إذا ما تلقى النادي عروضا حقيقية ملموسة ومن أندية كبرى تلعب في دوريات قوية تحقق الإضافة المرجوة للاعب وكرة الامارات، مشيرا الى إنه يفضل بقاء مبخوت في الجزيرة على انضمامه الى فريق يلعب في الدرجة الثانية بأحد الدوريات الخارجية .

وقال: من حق جماهير الجزيرة أن تفرح بهذا الجيل المميز من اللاعبين، وأن تطمئن للمستقبل، لأنه يضم مجموعة رائعة من المواهب والكفاءات التي ستستفيد منها كرة القدم في الإمارات بشكل عام، وفي ظني أنها أفضل نهاية لموسم طويل حافل بالتحديات والصعوبات التي واجهت نادي الجزيرة، وأن القادم سيكون أفضل لأننا سوف نقيم الوضع بشكل عام على ضوء كل المعطيات، وسوف نتخذ ما نراه مناسباً لدعم مسيرة الفريق في المستقبل القريب والحفاظ عليه بين الكبار دائماً، ولا سيما أن استراتيجية الإدارة العليا للنادي تستهدف أن يكون أحد أهم أندية المنطقة الخليجية والقارة الآسيوية، وأنه يسير نحو هذا الهدف بثقة واقتدار.

وعن قيمة تلك البطولة قال الشيخ محمد بن حمدان: أهم قيمة في هذه البطولة أنها تحمل اسم صاحب السمو رئيس الدولة، وقد أقيمت نسختها الحالية، تحت شعار «ولاؤنا خليفة» ونحن جميعاً ولاؤنا للقيادة الرشيدة وللوطن، كما أنها تأتي في ظرف استثنائي لفريق الكرة بالنادي، بعد أن نال منه الكثير من المشككين على مدار الموسم، وقللوا من قدراته، كما أن بطولة الكأس تضمن لنا التأهل مباشرة للمشاركة في بطولة دوري الأبطال الموسم المقبل، للعام العاشر على التوالي، حيث أن الجزيرة أكثر ناد حافظ على مستواه بين الكبار وشارك في تلك البطولة بلا انقطاع منذ الدخول في عصر الاحتراف، وأنا أعتبر أيضاً أنه من أهم مكتسبات تلك البطولة أنها تمنح جيلاً جديداً من اللاعبين الموجودين بالفريق الأول الثقة الكافية للانطلاق ومواصلة الانتصارات وحصد الإنجازات.

وواصل: الفريق أثبت قوة وصلابة شخصيته في تلك المباراة، بما لا يدع مجالاً للشك في أنه يملك إرادة النصر، ويملك أيضاً القدرة على تحقيق تلك الإرادة، وهذا ما جعلني واثقاً تماماً ومطمئناً للفوز قبل مباراة الأهلي في نصف النهائي، والتي فاز فيها الجزيرة على بطل الدوري عن جدارة واستحقاق، وكان الأفضل في كل المجالات، وفي مباراة العين واصل الفريق إصراره على الفوز، واستثمر إرادة النصر، وكانت له الكلمة العليا في الوقت المناسب.

وأشاد الشيخ محمد بن حمدان بن زايد بدور الجمهور ومؤازرته للفريق في كل مراحل البطولة وقال: جمهور الجزيرة كان اللاعب رقم واحد في كل المباريات، وهو شريك أساسي في تحقيق أي إنجاز، وكان خلف الفريق دائماً، ونحن نهديه هذه الكأس الغالية، لأنه وقف مع الفريق عند الشدة، ولم يتخل عن اللاعبين، وكان لوقفته مفعول السحر على اللاعبين، فخرجوا من كبوتهم سريعاً، وتحملوا المسؤولية بشجاعة، والأهم من ذلك أنهم أنهوا الموسم بأغلى الألقاب، وهذه هي القيمة الحقيقية لمعدن لاعبي الجزيرة، الذي يظهر على حقيقته في التحديات الكبرى.

وعن فريق العين قال: الزعيم نادٍ كبير، ونتائجه هذا الموسم جيدة من وجهة نظري، خصوصاً في تأهله لدور الثمانية ببطولة دوري الأبطال الآسيوي، وأنا أرى أن الزعيم قادر على تكرار إنجاز 2003 بالحصول على لقب دوري أبطال آسيا للمرة الثانية لأنه فريق بطولات، ويملك شخصية البطل، ولديه لاعبون مميزون في كل الخطوط، ولديه أيضاً الخبرة اللازمة لحصد البطولات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا