• السبت غرة صفر 1439هـ - 21 أكتوبر 2017م

دورة تأهيلية لضباط «الداخلية» بصناعة «الكريستال»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

دبي(الاتحاد)- افتتح اللواء عبد الجليل مهدي محمد العسماوي مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في قاعة الشهيد الملازم عبدالله مراد يوم أمس دورة تأهيلية تقيمها الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في وزارة الداخلية تحت عنوان « تصنيع مادة الكريستال وطرائق الكشف عنها».

وشارك في الدورة 29 ضابطاً وضابط صف من أجهزة مكافحة المخدرات الميدانيين في الدولة على مدى يومي الخامس والسادس من الشهر الجاري وذلك بحضور العقيد خالد صالح الكواري والمقدم عبد الرحمن العويس مدير إدارة التقييم في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في وزارة الداخلية و الرائد عبد الله الشامسي المنسق العام للدورة.

وأعرب اللواء عبدالجليل مهدي للمشاركين بعد ترحيبه بهم عن سعادته باستضافة الدورة في مبنى الإدارة والمستوى المتقدم من التعاون والتنسيق بين وزارة الداخلية والإدارة في مختلف المواضيع ذات الصلة بالمخدرات.

وعبـر عن أمله من المشاركين بأن يحصلوا على أكبر قدر ممكن من الفائدة بخصوص تصنيع مادة الكريستال التي باتت تلقى إقبالاً من بعض المصنعين لها في المنطقة منوهاً بخلو دولة الإمارات من أي مقار لتصنيعها. وأعرب عن أمانيه بان يتمكن المشاركون بالدورة من توظيف المعلومات التي سيتلقونها في مفردات وتفاصيل الأعمال والمهام التي يؤدونها لمكافحة المخدرات.

من جانبه، أوضح المنسق العام الرائد عبد الله الشامسي أن الدورة تقام وفقاً للخطة التدريبية في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، وفي سياق التعاون التدريبي القائم بين وزارة الداخلية وإدارة مكافحة المخدرات الأميركية، وبأنها تعتبر من الدورات الهامة نظراً لتزايد الجهات المصنعة لمادة الميثاامفيتامينات « الكريستال» وكذلك عمليات التهريب لها على مستوى العالم.

وقال إن الدورة تمتاز على المستوى العلمي بأنها تشتمل على كم كبير من المعلومات الخاصة بماهية هذه المادة، وطرائق تصنيعها وكيفية الكشف عن المختبرات السرية التي يقيمها مصنعو المخدرات لتصنيع هذه المادة بالإضافة للأضرار والمخاطر التي تنجم عن تعاطيها، لافتا بان المشاركين سيتلقون تلك المعلومات على أيدي فريق من الخبراء الأميركيين المتخصصين بهذا الشأن ، وبأنهم سيحصلون على شهادات شكر وتقدير من وزارة الداخلية على مشاركتهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا