• الثلاثاء 26 شعبان 1438هـ - 23 مايو 2017م
  02:22     تيريزا ماي تقول ان اعتداء مانشستر كان يهدف الى ايقاع "اكبر عدد من الضحايا"        02:23    ماي : هناك اجتماع أمني آخر اليوم لبحث هجوم مانشستر         02:31     شهود يقولون إنهم سمعوا "دويا هائلا" عند مركز آرنديل بمانشستر         02:37     شاهد من رويترز: العشرات يركضون من مركز آردنيل التجاري         03:00     القبض على شاب في الثالثة والعشرين من عمره لصلته بهجوم مانشستر         03:00     توقيف مشتبه به في ال23 من العمر في إطار التحقيق حول اعتداء مانشستر         03:01     المحكمة العليا السعودية تدعو المسلمين إلى تحري رؤية هلال شهر رمضان الخميس    

«داعش» يعدم 81 شخصاً في مناطق سيطرته خلال شهر

اشتباكات عنيفة في محيط مارع و6 آلاف مدني ينزحون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 مايو 2016

عواصم (وكالات)

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس بأن مناطق في مدينة حلب وريفيها الشمالي والجنوبي تعرضت لثلاثين غارة جوية منذ الفجر، فيما احتدمت الاشتباكات العنيفة بين المعارضة المسلحة وتنظيم «داعش» في بلدة مارع بريف حلب الشمالي والتي دخلها مسلحو التنظيم دون توقف القتال، مما دفع أكثر من ستة آلاف مدني إلى الهرب من ريف حلب الشمالي، غالبيتهم من مارع. في حين أكد المرصد أن تنظيم «داعش» أعدم 81 شخصاً في مناطق سيطرته بسوريا خلال الشهر الماضي.

وقال المرصد أمس، إن طائرات روسية شنت غارات مكثفة على بلدات حيان وحريتان وعندان شمال حلب وهي جميعها مناطق تسيطر عليها المعارضة المسلحة. كما ألقت طائرات النظام السوري عشرات البراميل المتفجرة على مناطق سكنية في حلب.

وأوردت وكالة أسوشيتدبرس الأميركية للأنباء أن مسلحي تنظيم «داعش» دخلوا مارع بشمال البلاد بعد اشتباكات مع المعارضة المسلحة التي تسيطر على البلدة. وذكرت الوكالة أن بلدة مارع شمال مدينة حلب مباشرة، ظلت زمنا طويلا معقلا للمعارضة المسلحة «المعتدلة» التي تقاتل من أجل الإطاحة بنظام الرئيس بشار الأسد.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الناشط المعارض ومدير وكالة «شهبا برس» المحلية للأنباء مأمون الخطيب المنحدر من مارع الموجود في إعزاز، أن المدافعين عن بلدة مارع هم فصائل مقاتلة ومتشددة أغلبيتها الساحقة مقاتلون من أبناء البلدة التي كان عدد سكانها يبلغ 50 ألف شخص قبل نزوحهم تدريجيا.

ولا يزال نحو 13500 مدني محاصرين داخل مارع بعد هجوم التنظيم فضلا عن 6 آلاف آخرين في كفر جبرين وكفر كلبين، وفق بيان لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية. ... المزيد