• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

قبل سحب قرعة نهائيات كأس آسيا 2015

منتخبنا في المستوى الثاني مع السعودية وكوريا الجنوبية والأردن

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 مارس 2014

معتز الشامي (دبي) - بدأت مرحلة العد التنازلي لسحب قرعة نهائيات كأس آسيا لكرة القدم «أستراليا 2015»، والمقرر إجراؤها في ملبورن 26 مارس الجاري، ووفق التعديلات الأخيرة التي أجرتها إدارة المسابقات بالاتحاد القاري، ووقع منتخبنا الوطني الأول في المستوى الثاني للبطولة مع السعودية وكوريا الجنوبية والأردن، وذلك بعدما أبعدنا التعادل أمام أوزبكستان على احتلال ترتيب متقدم على مستوى «القارة الصفراء»، وحل «الأبيض» خامساً على قارة آسيا في آخر تصنيف لـ «الفيفا» بعدما تراجع 3 مراكز، وحل في الترتيب الـ61 عالمياً بـ 550 نقطة، وكان الفوز على أوزبكستان في ختام مشوار التصفيات الآسيوية كفيلاً بوضع «الأبيض» على قمة مجموعة ضمن منتخبات التصنيف الأول، ووفق النظام الجديد للبطولة وضعت أستراليا بصفتها البلد المستضيف، بالإضافة إلى اليابان وأوزبكستان وإيران على رأس المجموعات الأربع، نظراً لترتيبها على قمة آسيا في التصنيف العالمي الصادر عن الاتحاد الدولي منذ يومين، مما يعني وقوع «الأبيض» مع أي منها وربما يقع مع إيران أو أوزبكستان، بينما ينتظر أن ينضم إلينا بقية المنتخبات من المستويات الأخرى، حيث ضم المستوى الثالث عُمان والصين وقطر والعراق، والمستوى الرابع الكويت والبحرين وكوريا الشمالية، بالإضافة لبطل كأس التحدي 2014 والمتوقع أن يكون منتخب الهند أو الفلبين، وبناء على التوزيع الأخير للمنتخبات المتأهلة، فإن هناك حتمية الوقوع مع منتخبين خليجيين على أقل تقدير أو منتخب خليجي واحد وآخر من بين الصين وكوريا الشمالية أو الهند.

أهمية التصنيف

وتأتي هذه المرحلة لتؤكد أهمية التوجهات التي كان يسعى الجهاز الفني للمنتخب الوطني الأول بقيادة المهندس مهدي علي، على تطبيقها، وأبرزها التشديد على أهمية وقيمة التقدم في التصنيف العالمي لـ «الفيفا»، والذي أصبح هو المحك الأخير والأساسي، سواء عند طلب أداء مباريات دولية مع منتخبات متطورة لرفع قدرات ومستويات لاعبينا فنياً، أو عند الدخول في تصفيات أو منافسات قارية سواء لكأس آسيا، أو حتى خلال وضع المنتخب بمشوار كأس العالم، عند سحب قرعة التصفيات المؤهلة لمونديال موسكو 2018، وهو ما كان يعيه تماما مدرب المنتخب عندما قدم سلسلة من معسكرات الإعداد والتجهيز لـ «الأبيض» خلال المرحلة القادمة، حيث أثبتت التجربة احتياج الأبيض لوقت أطول في التحضير للوصول بمستوى اللاعبين لمعدلات الأداء في المباريات الدولية، كما يؤكد أهمية حرص جهاز المنتخب على عدم تفويت التجمع أيام «الفيفا»، وأداء مباريات دولية خلالها، أملاً في تصنيف متطور عالمياً وآسيوياً.

أما عن المباريات الدولية الودية، يتوقع أن يبتعد منتخبنا عن أستراليا أو اليابان وفي حالة تحقق ذلك يكون من أولويات الجهاز مواجهة الكمبيوتر الياباني ومنتخب الكانجارو الأسترالي ودياً، على أن يتم جدولة مواعيد تلك المباريات لاحقاً، أما في حالة وقوعه مع أي منهما تكون مواجهة المنتخب الإيراني أحد الخيارات المطروحة بطبيعة الحال، بخلاف انتظار القرعة لتحديد مشوار «الأبيض» ووقوعه في أي مجموعة أيضاً لمحاولة جدولة مباريات آسيوية أمام منتخبات الصين وكوريا الجنوبية وكوريا الشمالية.

طموحات كبيرة

يدخل المنتخب الوطني مرحلة الإعداد للفترة القادمة المليئة بالتحديات بطموحات كبيرة، ورغبة في مواصلة الإنجازات التي تحققت على يد الجهاز الفني والإداري والجيل الذهبي من اللاعبين أصحاب الهمم العالية، وعود المنتخب الساحة الرياضية الإماراتية على تقديم أفضل أداء في جميع البطولات، وهو ما كان دافعاً كافياً أمام جهاز «الأبيض» لوضع برنامج تحضير وإعداد مختلف ومكثف يبدأ بتجمع خارجي 15 أغسطس المقبل إلى 10 سبتمبر، ويشهد أداء 4 مباريات ودية دولية على أقل تقدير، اثنتان منها في أيام «الفيفا» بينما تحددت إحداها، وهي أمام منتخب النرويج يوم 27 أغسطس، ويتبعها بتجمع آخر أوائل أكتوبر لأداء مباريات دولية ودية ويتحدد طرفها عقب سحب قرعة «خليجي 22» بالرياض التي تنطلق نوفمبر المقبل، حيث يتوقع مواجهة منتخبات لن تقع مع منتخبنا في المجموعة نفسها، ثم تبدأ مرحلة التحضير لكأس آسيا أوائل ديسمبر المقبل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا