• الخميس 25 ذي القعدة 1438هـ - 17 أغسطس 2017م

أوصى بوضع سياسة لاستخداماتها في الدوائر الحكومية

«تنفيذي عجمان» يعد دراسة حول مواقع التواصل الاجتماعي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

عجمان (الاتحاد) - أصدر المجلس التنفيذي لإمارة عجمان، دراسة حول مواقع التواصل الاجتماعي والإحصاءات الحديثة المتعلقة باستخدامها في الدوائر الحكومية بالإمارة. وأوصت الدراسة بوضع سياسة محلية واضحة لاستخدامات وسائل التواصل الاجتماعي بالنسبة للدوائر الحكومية، وعقد ورش عمل ودورات تدريبية لهذا الغرض، والتعرف إلى أفضل الممارسات في تطويع وسائل التواصل الاجتماعي لخدمة الدوائر الحكومية، وتحفيز الجمهور للمشاركة برأيه والإسهام في التطوير، والعمل على مراجعة وتحديث استراتيجية الدائرة الحكومية وآليات صنع القرار بها، بالإضافة إلى عمليات تصميم الخدمة وتقديمها، لضمان تعزيز المشاركة الاجتماعية عبر أدوات التواصل الاجتماعي، وقياس تأثير تبني تلك الأدوات.

ووجّه سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، رئيس المجلس التنفيذي، بمناسبة صدور الدراسة بزيادة التركيز على مواقع التواصل الاجتماعي، وتوسيع دائرة استخداماتها خاصة بين الشباب باعتبارهم الفئة الأكبر التي تعمل في الدوائر الحكومية والأكثر اهتماماً بهذه الأدوات.

وأشار سمو ولي عهد عجمان إلى أن أدوات التواصل الاجتماعي أصبحت قوة جديدة قد تُشكل مستقبل المؤسسات الحكومية من خلال إعادة صياغة هياكلها والخدمات العامة التي تقدمها.

وقال سعيد سيف المطروشي الأمين العام للمجلس التنفيذي إن أدوات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر ويوتيوب وغيرها، تجاوزت بما تتسم به من قدرات التعاون والمشاركة طبيعة شبكة الإنترنت الساكنة المعتمدة على النشر والتصفح، مؤكداً أن عدد المشتركين في موقع فيسبوك تجاوز 500 مليون مشترك، وأن الإمارات العربية المتحدة تحتل المرتبة الأولى بين دول العربية من حيث استخـدام الموقع، وأن 45% من سكانها لديهم حسابات على الموقع، كما حلّت بين أفضل عشر دول في العالم من حيث عدد مستخدمي الموقع بالنسبة لعدد السكان.

وعن واقع استخدام الدوائر الحكومية لأدوات التواصل الاجتماعي، أظهرت الدراسة أن مواقع الإنترنت جاءت في المرتبة الأولى، حيث بلغ عدد الدوائر التي تمتلك موقعاً خاصاً بها على الإنترنت 13 دائرة من إجمالي 14 دائرة، وجاءت أدوات التواصل الاجتماعي ثانياً بنسبة نمو تقترب من 50%.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا