• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«حارة الضبع» تفتح بابها الثامن في دراما رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 مايو 2016

دبي (الاتحاد)

أكد المخرج ناجي طعمي أن الجزء الثامن من مسلسل «باب الحارة» سيستمر بالصيغة نفسها التي يعرفها الجمهور عن دراما البيئة الشامية، لكن مع بعض التحديثات وفق الأحداث الجديدة، إذ ستحمل الحلقات حكايات مختلفة، تخرج المشاهد من الحارة القديمة وبيوتها لتدخلهم في أماكن أخرى، حيث يتعرف الجمهور إلى دور السينما في ذلك الزمن.

وأوضح أن «باب الحارة 8» الذي يعرض على MBC في رمضان، يأتي في خضم صراعٍ ينشب في حارة الضبع بين الرجعية الدينية المتطرفة ومعها العلمانية الزائفة الداعية إلى نسف الأعراف والتقاليد من جهة وبين الاعتدال الديني والتمسك بالأصول، تبرز شخصية «زهدي» القادم من حارة جديدة كرأس حربةٍ للصراع في وجه شخصيتَي «أبو عصام» و«أبو ظافر» اللذيْن يمثلان تياراً اعتدالياً وسطياً، بموازاة ذلك، تظهر الحركة النسائية التي شاركت في المظاهرات الداعية لاستقلال سوريا من الاحتلال الفرنسي. ويشير طعمي إلى دخول شخصية مهندس سوري الأصل «فادي صبيح» إلى مجرى الأحداث، إذ يأتي من فرنسا مع زوجته السورية «نادين تحسين بك»، ويعملان على تطوير الحارة، فيصطدمان بالأهالي الذين يرفض بعضهم ما ينوي الزوج وزوجته إحداثه من تغييرات، فيما يحصلان عن تأييد البعض الآخر.

وقال إن «تطورات الجزء الثامن تحاول التطرق إلى مستوى تعليمي ومعرفي أعلى من الموجود في «حارة الضبع»، وهذا كان شيئاً ضرورياً ومهماً، فليس المقصود منه الاستعراض التاريخي بل تسليط الضوء على الشرائح الاجتماعية الحقيقية التي عاشت في تلك الحقبة، ومدى فاعلية هذا التنوع المجتمعي وتأثيره في ذلك الزمن»، ويشير إلى «شخصية المحامية «جولي» التي تؤديها سلاف فواخرجي، والتي تأتي وفق أحداث حقيقية حصلت في التاريخ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا