• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

سمر السامرائي تكتب ذاكرتها في «لآلئ عمري»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

الاتحاد

صدر حديثا للكاتبة العراقية سمر السامرائي كتاب بعنوان “لآلئ عمري.. مذكرات مريضة بالتصلب اللويحي المتعدد” ويقع في 262 صفحة من القطع المتوسط.

والكتاب الصادر عن “دار كُتاب للنشر” في الشارقة، هو باكورة أعمال الكاتبة التي بدأت طريقها الإبداعي بخطوة تعتبر جريئة وفريدة. فمنذ البداية تشد القارئ الثيمة التي تطرحها الكاتبة عبر مستويين: أحدهما جمالي يعنى بالمفردة والصورة التي تمكنت الكاتبة من أن توظفها بشكل جيد، ومستوى الأسلوب واللغة البسيطة والقوية في معانيها في آن، وثانيهما مضموني بحيث تجاوزت الكاتبة النوح الذاتي وطرحت تجربتها الحياتية بأناقة وقوة تعبير وثقة بالنفس وبساطة شديدة وواقعية، لم تبتكر الأحداث بل سردتها كما مرت، مع حرصها على انتقاء المفردة.

تمر المذكرات بالقارئ في عالم فتاة منذ المراهقة حيث يعي الفرد ما حوله، وتمشي به إلى مستقبل صاغته الحروب والأحداث، حيث تعد الكاتبة أحد الأجيال التي ترعرعت في ظل الحروب وسميت أجيال الحرب.

وتعرج الكاتبة في كتابها على الأماكن التاريخية التي عنت لها أشياء كثيرة، خاصة وهي من سكان منطقة الأعظمية شمال بغداد والتي فيها من الشواهد التاريخية الكثير، أو الأسواق التراثية حيث كانت مسرحا لأحداث سرديتها، وأنواع الأطعمة البغدادية التي دخلت في بعض المشاهد، دون إسفاف أو إقحام.

ثم تلج إلى إصابتها بمرض التصلب اللويحي المتعدد عام 2007 ومعاناتها والمراحل التي مرت بها وصولا إلى تجربتها في مقاومته والأشخاص الذين تعرفت بهم في جمعية التصلب اللويحي والذين كانوا يدعمون بعضهم بعضاً.

لقد هزَّها حدثان أحدهما تصدع علاقتها برفيقة العمر، والثاني معرفتها أنها ستفقد ذاكرتها بمرور الزمن، ما دفعها إلى سرد ذكرياتها لكي تبقي شيئا منها لمن حولها كما أشارت في مقدمتها. وللكاتبة سمر السامرائي أسلوب وطريقة سردية تشد القارئ، تمكنت من السيطرة فيه على موضوع المذكرات؛ لم تسمح للصورة أن تتشظى أو تشتت ذهن القارئ في اتجاهات مختلفة، بل مضت في خط مستقيم باتجاه هدف محدد، وما حوله رتبت الصور والأحداث لتكون دائرة في فلكه.

قسَّمت الكاتبة المذكرات على شكل لآلئ انتقت لكل منها مقدمة بدقة، لتشير بذلك إلى كل مرحلة من مراحل عمرها، وهو أسلوب لا يخلو من الجدّة والابتكار، كما أنه يتغلغل بسهولة وعذوبة إلى القلب لا سيما مع تنوع المقدمات وتوفرها على اقتباسات وحكم ومقاطع شعرية، في بضعة أسطر، اختارتها لكتاب وشعراء أثروا بها، وتركز اختيارها منها على ما يوحي بالمرحلة المقبلة أو الحدث القادم في السرد.

     
 

:"

تهانينا لك واتمنالك النجاح والتوفيق دائمآ ........ انا كثير متحمسة لقراءة الكتاب . دمت انشاء الله بخير وعافية

hiba | 2012-05-17

: )

أرجوو لج النجاح أختي سمر في كتأبج هذا .. إلي ننتظره ينزل السوق ب فارغ الصبر .. كلناا شوق لقراءة مااخطته يمينج..اختيارج للعنوان موفق جدا.. كماا أسأل الله أن يكفيج كل شر .. دمتي بخير وعافية..

صقر | 2012-03-16

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا