• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

غرفتا الشارقة وأبوظبي تبحثان تعزيز التعاون في مجال الترويج التجاري الخارجي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

الشارقة (وام) - بحثت غرفة تجارة وصناعة الشارقة خلال استقبالها وفدا من غرفة تجارة أبوظبي، سبل تعزيز التعاون وخاصة في مجال الترويج التجاري الخارجي.

واستعرض محمد أحمد أمين مساعد المدير العام للشؤون الاقتصادية والدولية بغرفة الشارقة مع وفد غرفة أبوظبي، الذي ترأسه محمد أحمد النعيمي المدير التنفيذي لقطاع الاتصال والأعمال يرافقه محمد عيسى الرفاعي مدير إدارة العلاقات الدولية والتجارية، سبل تبادل الخبرات والاطلاع على أفضل الممارسات في مجال عمل إدارة الشؤون الدولية وآلية عمل الإدارة بالتعاون مع الإدارات والأقسام الأخرى في الغرفة.

وقال محمد أحمد أمين خلال اللقاء، إن ما حققته الغرف التجارية بالدولة من نقلة نوعية وكيفية في طبيعة خدماتها وأنشطتها ارتقت بدورها المؤسسي والمجتمعي في العديد من المجالات التي جعلت شراكاتها مع القطاع الخاص قوة دافعة لتحقيق التنمية والتطوير الاقتصادي والاستثماري في الدولة، إضافة إلى مساندة القطاع الحكومي في الرؤى المستقبلية للتواصل في تنفيذ المزيد من المشروعات التي تخدم الاقتصاد الوطني وانطلاقاته على الصعيدين الإقليمي والدولي ليواصل تبوؤ مكانته الريادية في حركة التجارة والاستثمار، وأيضا بالإسهام في معالجة أي تأثيرات سلبية تواجه نمو هذه الحركة.

وأشاد وفد غرفة أبوظبي بالبرامج التي تنفذها الغرفة في الترويج الاستثماري والتجاري للشارقة من خلال العديد من المبادرات التي تتبناها كبرنامج الزيارات الخارجية والجولة التعريفية لدبلوماسيين ولقاءات العمل والملتقيات التي تنظمها وخاصة مشروع إقامة المعارض والمراكز التجارية الدائمة للدول الشقيقة والصديقة في مدينة إكسبو الشارقة، والذي يعد من المشاريع الرائدة التي تساهم في تعزيز وتنمية العلاقات الاقتصادية مع كافة دول العالم من خلال العرض التعريفي الذي قدمه مساعد المدير العام للشؤون الاقتصادية والدولية.

وتم التعريف بهيكلية النظم الداخلية لإدارة الشؤون الدولية بالغرفة وأقسامها، والمهام التي تقوم بها واستعراض ملامح عامة من خطة عمل الإدارة خلال 2012 مع التركيز على المبادرات الجديدة التي تستحدثها الإدارة من منطلق استحداث أدوار جديدة للغرفة، وذلك تلبية لتوقعات وطموحات القطاع الخاص.

واتفق الجانبان خلال اللقاء على أهمية استمرار التواصل والتنسيق بما يخدم الأهداف المشتركة، والتي تصب في مجملها في خدمة الترويج والتعريف بالبيئة الاستثمارية للدولة والعمل على جذب المستثمرين ورجال الأعمال في إقامة شراكات تجارية مع نظرائهم بالإمارات أو تأسيس مشاريع ذات جدوى تخدم القطاعات الاقتصادية المتعددة بالدولة وتقدم قيمة إضافية ملموسة للاقتصاد المحلي.

وقام الوفد الزائر بجولة تعريفية في عدد من الإدارات والأقسام بالغرفة والمؤسسات التابعة لها والمعرض الدائم للصناعات المحلية تعرف خلالها على طبيعة المهام التي تقوم بها تلك الجهات بما يحقق الأهداف العامة لاستراتيجية العمل بالغرفة. حضر اللقاء عمر علي صالح رئيس قسم التعاون الاقتصادي الدولي ومنال يعقوب القصير رئيس قسم المراكز التجارية وفاطمة المقرب مسؤولة العلاقات الخارجية بالغرفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا