• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م
  09:35    جرحى في تحطم طائرة بعد اقلاعها في كندا         09:43    غارات إسرائيلية على قطاع غزة ولا أنباء عن إصابات    

إسبانيا.. رونالدو يرفع رصيده إلى 30 هدفاً وهيجوايين يسجل ثنائية

الريال يجتاح إسبانيول بخماسية في «برنابيو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

أ ف ب

حقق ريال مدريد المتصدر فوزاً كبيراً على ضيفه اسبانيول 5-صفر أمس الأول في ختام المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الاسباني لكرة القدم. على ملعب سانتياجو برنابيو في العاصمة، حقق ريال مدريد الفوز العاشر على التوالي منذ خسارته أمام برشلونة على هذا الملعب بالذات 1-3 في الدوري في ديسمبر الماضي، والسادس في المواسم الثلاثة الأخيرة على اسبانيول كان خامسها مطلع أكتوبر الماضي 4-صفر على أرض الأخير في برشلونة.

وبدأ ريال مدريد المباراة بقوة وحصل على 4 ركلات ركنية في الدقائق العشر الأولى التي كثرت فيها حالات التسلل وتخللتها محاولة وحيدة لاسبانيول وتسديدة قوية بعيدة المدى من العاجي كريستيان كوفي ندري روماريتش مرت بجانب القائم الأيسر (6). وعكس البرتغالي كريستيانو رونالدو كرة مهمة لم تجد من يتابعها (13)، وخطف حارس اسبانيول فرانشيسكو كاسيا كرة خطرة عرضية من أمام قدم الأرجنتيني جونزالو هيجواين الذي جهد من أجل إعادة ثقة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو به مستفيداً من غياب الفرنسي كريم بنزيمة المصاب الذي أصبح أساسياً على حسابه (15)، وصد كاسيا كرة قوية سددها البرازيلي ريكاردو كاكا (19).

واسفر ضغط ريال مدريد عن خطف الكرة من دفاع اسبانيول أعيدت من الألماني مسعود أوزيل إلى هيجواين ومنه إلى رونالدو داخل المنطقة تابعها بيسراه مباشرة في الشباك (23) مسجلاً هدفه الثلاثين في البطولة والثامن والثلاثين في مختلف المسابقات.

وعلى من الرغم السيطرة الميدانية والتفوق الكبير، ارتكب دفاع ريال مدريد خصوصا البرتغالي ريكاردو كارفاليو 3 أخطاء قاتلة في نصف الساعة الأول كاد يدفع ثمنها، وهي عبارة عن جميع محاولات الضيوف في هذه الفترة، ثم رابعاً فوصلت الكرة إلى البرازيلي الشاب فيليبي كوتينيو “جاوتشو” (19 عاماً) الذي قذفها بقوة وردها الحارس إيكر كاسياس (37).

وارتد ريال مدريد بهجمة منسقة من منطقته الدفاعية، وسار هيجواين الذي لم يسجل منذ 14 يناير، بالكرة ثم أعطاها إلى الألماني سامي خضيرة أنهاها الأخير بسهولة هدفا ثانيا (38). وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي في الشوط الأول، عاند الحظ هيجواين وحرمه من التسجيل بعد تمريرة من رونالدو سددها بسرعة متناهية وارتمى كاسيا وأبعدها باعجوبة فعادت إلى كاكا الذي تابعها بدوره بقوة ارتدت من قدم أحد المدافعين.

وفي الوقت بدل الضائع، سدد رونالدو كرة من بعيد باسلوبه الخاص فارتمى كاسيا للانقضاض عليها لكنها ارتطمت بالأرض فحولها بيده اليسرى باعجوبة أيضا لتصيب العارضة من الأعلى وتخرج. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا