• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

يقوم بجولة خليجية يبدأها بأبوظبي بعد غدٍ

رئيس الحكومة التونسية يشيد بالعلاقات المتميزة بين الإمارات وبلاده

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 14 مارس 2014

تونس (وام) - أشاد معالي مهدي جمعة رئيس الحكومة التونسية المؤقتة بالعلاقات الأخوية المتميزة القائمة بين دولة الإمارات وتونس، موضحا أن العلاقات الاماراتية - التونسية تقوم على الاحترام المتبادل والتشاور وتحقيق المنافع المشتركة وتتسم بعراقتها وتجذرها في التاريخ منذ المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه».

جاء ذلك خلال لقاء عقده معالي مهدي جمعة أمس مع ممثلي وسائل الاعلام العربية المعتمدة في تونس وذلك في ضوء الجولة الخليجية التي من المقرر أن يقوم بها في 16 مارس الجاري ويبدأها من أبوظبي وتشمل أيضا لمملكة العربية السعودية والكويت والبحرين وقطر وعمان.

وأكد معالي رئيس الحكومة التونسية أن العلاقات الاماراتية ــ التونسية ستزداد رسوخا وستشهد دفعا جديدا خلال الفترة القريبة القادمة بفضل ما لمسناه من تجاوب كبير ورغبة صادقة من قبل أشقائنا في الإمارات في مزيد الارتقاء بها الى أسمى المراتب، معربا عن فخره واعتزازه بما حققته الإمارات من نهضة شاملة أهلتها لتكون إحدى أهم الوجهات السياحية العالمية ومركزا دوليا مرموقا للتجارة والأعمال.

وأشار معاليه إلى حرص بلاده على التواصل المستمر والتشاور مع المسؤولين الاماراتيين، لافتا إلى أن زيارته للدولة تندرج ضمن هذا الاطار، وقال إنه سيتشرف بلقاء الاشقاء الإماراتيين للتعبير عن استبشارنا بتعافي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، متنميا لسموه دوام الصحة والعافية.

وعبر عن تطلعه للتباحث مع المسؤولين في الدولة حول سبل تعزيز العلاقات بين البلدين في المجالات كافة بما يستجيب لأولويات وتحديات المرحلة الراهنة في تونس، معبرا عن ثقته بأن الأشقاء بالإمارات يشاطروننا الرغبة الصادقة نفسها للارتقاء بعلاقات الشراكة بيننا إلى أرفع المراتب. وأكد المسؤول التونسي حرص حكومته على مواصلة العمل مع الإمارات لتذليل العقبات الفنية ودراسة كل الإمكانيات المتاحة بما يكفل الانطلاقة الفعلية للمشاريع التي تولى الطرفان تحديدها وتسهيل الإجراءات الكفيلة بتنفيذها والاتفاق على تنفيذ مشاريع استثمارية جديدة في المجالات ذات الأولوية للطرفين.

وقال إن بلاده تولي أهمية خاصة لعلاقاتها مع الدول الخليجية لما يربطها بتونس من روابط تاريخية وثقافية واقتصادية، ونوه إلى أن هذه العلاقات علاقات استراتيجية سياسيا واقتصاديا، معبرا عن رغبة بلاده في الاستفادة من خبرة ودراية هذه الدول بالاقتصاد الآسيوي وما توفره هذه العلاقات من انفتاح للاقتصاد التونسي على القارة الآسيوية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض