• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

حرق منزل عائلة فلسطينية ودهس فتى

المستوطنون يصعدون اعتداءاتهم في الضفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 يناير 2015

عبدالرحيم حسين، علاء المشهراوي (رام الله، غزة)

صعد المستوطنون اعتداءاتهم في الضفة الغربية المحتلة أمس، حيث قام عدد منهم بإلقاء زجاجات حارقة على منزل عائلة فلسطينية بمنطقة الديرات شرق قرية يطا قرب الخليل، كان فيه سبعة أشخاص، بينهم خمسة أطفال، لكن لم يصب احد منهم بأذى. كما خطوا شعارات معادية للعرب باللغة العبرية قرب المنزل منها «الانتقام». وقال رئيس بلدية يطا موسى مخامرة «إن ما حدث هو جريمة عنصرية ارتكبها عناصر من مستوطنة كرميئيل، أرادوا قتل عائلة محمد محمود جبر العدرة بأكملها».

وأقدمت مستوطنة على دهس الفتى الفلسطيني أمير ماجد أحمد حجاحجة أثناء توجهه إلى مدرسته ببلدة تقوع شرق بيت لحم، ثم لاذت بالفرار من المكان إلى داخل المستوطنة. كما منعت مجموعة من المستوطنين مزارعين من حراثة أراضيهم الواقعة بقرية جناتا شرق بيت لحم. وأفادت مصادر بأن المستوطنين هاجموا المزارعين واعتدوا عليهم بالضرب، ومنعوهم من دخول أراضيهم، فيما أقدم أحدهم على إعطاب جرار زراعي.

واعتقلت قوات الاحتلال فجرا 21 شاباً في القدس الشرقية والضفة الغربية، بدعوى انهم مطلوبون. وذكر مصدر «ان الاعتقالات شملت ثلاثة شبان من قرية شويكة في طولكرم وثلاثة من الخليل، واثنين من طوباس، وآخر من قرية الدوحة في بيت لحم، مشيرا إلى انه تم تحويل جميع المعتقلين للتحقيق معهم من قبل قوات الاحتلال. ولم يشر المصدر إلى ما إذا كان للمعتقلين أية انتماءات تنظيمية.

وأفاد امجد أبو عصب رئيس لجنة أهالي أسرى القدس والداخل بأن قوات الاحتلال شنت حملة اعتقالات واسعة في صفوف المقدسيين طالت 12 شابا وفتى. وبين أن الاحتلال اقتحم حي الثوري واعتقل كلا من محمود هادية، محمد جولاني، محمد محتسب، أدهم أبو نجمة، محمد إسكافي، حمزة شويكي ومحمد الطويل. وأشار إلى مداهمة العيسوية واعتقال الفتيين براء محمود (16 عاما) وعلي أبو الحمص (14 عاما)، إضافة إلى شاب آخر. كما اعتقل كل من الفتى ناصر فارس من حي رأس العامود والفتى خضر داوود من الطور.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا