• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

«أصحاب السعادة» يحاولون تدعيم صدارة المجموعة الثانية في «الخليجية»

الوحدة يبحث عن النقطة السادسة أمام العربي الكويتي اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

محمد سيد أحمد (أبوظبي) ـ يرمي الوحدة بثقله في مواجهة ضيفه العربي الكويتي في الساعة السابعة والثلث مساء اليوم على ملعب آل نهيان في الجولة الثانية لبطولة الأندية الخليجية السابعة والعشرين لكرة القدم، ضمن المجموعة الثانية التي تضم إلى جانبهما الخريطيات القطري، ويأمل الوحدة تعزيز صدارته للمجموعة، بعد فوزه الافتتاحي الجيد خارج ملعبه أمام الخريطيات بهدفي إسماعيل مطر وبيانو، على الرغم من الظروف التي يعانيها بسبب غياب بعض اللاعبين للإصابة.

وقدم الوحدة في المباريات الماضية أمام الجزيرة والعين في كأس “اتصالات” عروضاً جيدة، مما يؤكد أن الفريق ماضٍ إلى عهد مشرف يتحدى به جميع الظروف، بعد أن أثبت البدلاء الذين منحهم المدرب النمساوي جوزيف هيكسبيرجر الفرصة والثقة في مواجهتين من العيار الثقيل أمام فريقين مدججين بالنجوم، أنهم على قدر كبير من المسؤولية، فلم يتراجعوا أو ترتعد أوصالهم أمام بريق النجوم، فاستحقوا التقدير من الجمهور الوحداوي، مما يعني أنهم على قدر الثقة لسد النقص في صفوف “العنابي” أمام العربي، خصوصاً أن المباراة لا تشكل أي نوع من الضغوط على اللاعبين.

وتابع الوحدة تحضيراته للمباراة بعد ساعات من المواجهة الأخيرة أمام العين في كأس “اتصالات”، حيث حرص هيكسبيرجر، على تصحيح الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون أمام “الزعيم”، والتحضير للقاء الفريق الكويتي.

وشهدت تدريبات الوحدة عودة إسماعيل مطر ويعقوب الحوسني ومحمد الشحي وعيسى أحمد، بعد نهاية مشاركتهم مع المنتخب الأول أمام لبنان في تصفيات مونديال 2014، والمدافع العُماني محمد الشيبة العائد من المشاركة مع منتخب بلاده أمام تايلاند في التصفيات أيضاً، بينما تعافى المهاجم البرازيلي فرناندو بيانو من الإصابة المفاجئة التي ألمت به، وسوف يكون حاضراً في مباراة اليوم، كما اكتملت جاهزية مواطنه هوجو الغائب عن مباريات الوحدة مؤخراً.

وتحدث هيكسبيرجر للاعبين في التدريبات الأخيرة عن أهمية اغتنام فرصة اللعب على ملعبهم والتركيز، وعدم ارتكاب الأخطاء حتى يحقق الفريق فوزاً يجعله يبتعد في الصدارة، ويقترب كثيراً من التأهل إلى المرحلة التالية من البطولة.

وفي المقابل يأمل العربي وضع قدم في الدور الثاني في مباراته الافتتاحية أمام الوحدة، واكتملت صفوف الفريق في معسكره الحالي، بانضمام الدوليين فور انتهاء مشاركتهم مع الأزرق في مباراة كوريا الجنوبية، وهم خالد الرشيدي، علي مقصيد، محمد فريح، عبدالعزيز السليمي، طلال نايف، أحمد الرشيدي وحسين الموسوي، ولم تفلح جهود إدارة النادي في الحصول على إذن تفرغ محمد جراغ من جهة عمله ليتسنى له المشاركة أمام الوحدة، بينما تأكد غياب زميله غياب خالد خلف بسبب جراحة الغضروف، فيما يغيب فهد الرشيدي بسبب زفافه، ويضم العربي أربعة لاعبين أجانب هم الليبي محمد زعبيه والتونسي محمد نور الدين النجمي والسنغالي قادر فال والسوري زين العابدين الفندي . ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا