• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

سماسرة هونج كونج يودعون «بالدموع» أقصر تداولات في العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

بكين (د ب أ) - يودع السماسرة في بورصة هونج كونج للأوراق المالية تدريجياً واحداً من أقصر فترات التداول بين بورصات العالم بعد قرار البورصة أمس زيادة فترة التداول اليومي بمقدار نصف ساعة.

جاءت الزيادة من خلال خفض فترة استراحة الظهيرة خلال التعاملات بمقدار نصف ساعة لتصبح ساعة واحدة فقط. يذكر أن هذا الخفض هو الثاني حيث كانت إدارة البورصة قد خفضت في مارس الماضي فترة الاستراحة من ساعتين إلى ساعة ونصف فقط رغم احتجاجات السماسرة على التخفيض.

ونظم السماسرة احتجاجات على القرار الجديد على أساس أن تقليل فترة الاستراحة يقلص فرصتهم في التواصل مع عملائهم المهمين ومراجعة التعاملات معهم.

في المقابل، فإن مطاعم الوجبات السريعة والمقاهي الموجودة في حي المال بهونج كونج تتوقع انتعاشاً لنشاطها بسبب هذا القرار مع زيادة اعتماد حوالي 400 سمسار مالي يعملون في البورصة على هذه المطاعم والمقاهي.

وقالت إدارة البورصة في هونج كونج إن خفض فترة الاستراحة أمر مطلوب حتى تتمكن البورصة من منافسة البورصات الموجودة في الصين والخارج حيث تعمل هذه البورصات ما بين 6 و8 ساعات يومياً.

ففي بورصات بريطانيا وألمانيا والولايات المتحدة لا توجد فترة استراحة. وتم إلغاء فترة الاستراحة في أستراليا والهند وكوريا الجنوبية خلال السنوات الأخيرة. كما زادت بورصة طوكيو للأوراق المالية جلسة التداول الصباحية بمقدار نصف ساعة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا