• الأربعاء 24 ذي القعدة 1438هـ - 16 أغسطس 2017م

مستشار ألماني سابق يتهم ميركل بفقدان البوصلة في أزمة الديون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

برلين (د ب أ) - اتهم المستشار الألماني الأسبق هيلموت شميت المستشارة الحالية أنجيلا ميركل “بفقدان البوصلة” في التعامل مع أزمة اليورو الراهنة. وفي مقابلة مع صحيفة “بيلد”الألمانية، قال شميت (93 عاماً)، إن ميركل لجأت إلى المناورات بدلاً من “تحديد هدف استراتيجي” في التعامل مع أزمة الديون الخانقة التي تهدد اليونان بالإفلاس.

وأوضح السياسي الألماني المخضرم والمنتمي للحزب الاشتراكي الديمقراطي، أكبر حزب معارض في البلاد، أنه “لا أحد لاحظ كيف أن المستشارة غيرت موقفها جذرياً في هذه القضية”، مشيراً إلى أنها كانت أعلنت خلال 2010 أن على اليونانيين أن يخرجوا من “منطقة اليورو”. وتابع شميت، الذي تولى منصب المستشار في الفترة بين (1974 حتى 1982)، “والآن تؤيد ميركل (على الأقل ظاهرياً) بقاء اليونان في (منطقة اليورو) بضمانات حكومية تصل إلى عشرات المليارات من اليورو”.

وعلى الرغم من أن اليونان انضمت إلى اليورو إبان حكومة الاشتراكيين والخضر، إلا أن شميت أكد أنه “ما كان ليقبل دخول اليونانيين في مجموعة اليورو” لو كان في الحكم. ورأى شميت أن تكاليف إنقاذ اليونان حطت من ثقة العالم في اليورو “فعلى أوروبا أن تظهر وحدتها وقدرتها على حل مشكلاتها وإلا فلن يمكننا لعب دور بين قوى المستقبل الكبيرة”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا