• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

المتحدث باسم «فتح» يقاضي مسؤولاً سابقاً بتهمة نشر أكاذيب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 14 مارس 2014

رام الله (وفا) - قدم المتحدث باسم حركة فتح أحمد «عساف»، بصفته مواطناً فلسطينياً، شكوى للنائب العام الفلسطيني القاضي عبد الغني العويوي ضد محمد رشيد، المستشار الاقتصادي للرئيس الفلسطيني السابق الراحل ياسر عرفات، بدعوى أنه كتب أكاذيب نسبها للرئيس الفلسطيني محمود عباس ونشرها على موقعه الالكتروني «ان لايت برس».

وأوضح عساف في الشكوى أن رشيد ادعى، قالباً للحقائق، بأن الرئيس شن هجوماً على النائب الأول لرئيس الوزراء ووزير الدفاع المصري، المشير عبد الفتاح السيسي وناقلاً على لسانه زوراً وبهتاناً قوله «إن السيسي دكتاتور مصر الجديد في عصر الثورات الديمقراطية»، وغيرها من التلفيقات.

وقال في نص الشكوى «انطلاقا من مسؤوليتي الوطنية كمواطن فلسطيني، ولما يلحقه هذا الكذب والتزوير من ضرر فادح للمصلحة الوطنية العليا ولمصالح أبناء شعبنا الفلسطيني، قمت بتسليم السيد النائب العام شكوى بهذا المضمون وملفاً حول حيثيات هذا التزوير، وما تم من إعادة نشر لهذا التزوير على بعض المواقع المصرية ووكالات أنباء عربية أخرى». وأضاف «وانطلاقاً من قناعتنا بأن المدعو محمد رشيد يهدف من وراء هذا التزوير والافتراء إلى المس بالعلاقات الأخوية الفلسطينية المصرية، الأمر الذي سيلحق أفدح الأضرار بالمصالح العليا لشعبنا الفلسطيني، وقضيته الوطنية، وذلك من خلال إحداث الوقيعة بين الشعبين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا