• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

نظمته طالبة وشارك فيه 35 عارضاً

السوق المتحرك في «ياس مارينا» يروج للصناعات اليدوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 06 مارس 2012

نسرين درزي

ضجت مارينا اليخوت في جزيرة ياس نهاية الأسبوع الفائت بفعاليات «السوق المتحرك»، للسلع اليدوية والأدوات القديمة الذي شارك فيه بحماس 35 عارضاً وعارضة من أبوظبي، وقد شكلت المنتجات التي عرضت في الهواء الطلق أمام الجمهور فرصة مناسبة للتعارف وتبادل الخبرات وتحقيق الكسب المالي ولو بقدر. ووسط أجواء تفاعلية زادت من الحراك السياحي عند الواجهة البحرية للجزيرة كان للأطفال نصيبهم من النشاطات الترفيهية التي صبغت المكان بألوان المرح.

ركز تنظيم السوق المتحرك في «ياس مارينا» على التواصل الاجتماعي وإيجاد أساليب جديدة لتقديم المساعدات الإنسانية إلى مستحقيها، وهي فكرة الطالبة المواطنة لطيفة الرميثي التي تتخصص في إدارة الأعمال والشؤون المالية من جامعة زايد.

ولطيفة الرميثي التي تبلغ من العمر 21 عاماً تهتم بحكم دراستها في السنة الرابعة، بكل ما له علاقة بسوق الأعمال، وهذا ما دفعها بحسب قولها إلى إطلاق السوق المتحرك، الذي أقيم بالقرب من منطقة المطاعم عند نادي اليخوت على مدى يومي الجمعة والسبت، وشهد حضوراً لافتاً من سكان المدينة وجوارها، مما يؤكد على زيادة الإقبال من الجماهير إلى جزيرة ياس.

وتتحدث الرميثي عن الإعداد لهذا الحدث، مشيرة إلى أنها أخذت على عاتقها متابعة أدق تفاصيله من الألف إلى الياء، وقد تطلب ذلك شهرا كاملا من العمل الدؤوب الذي يأتي بالتوازي مع التحضير لمشروعها الجامعي.

الترويج

وتقول إن الهدف من إنجاح هذا النشاط الذي يأتي على غرار البازارات الأجنبية، تشجيع الناس على الاستفادة ماديا من السلع القديمة التي في حوزتهم مما لا يمكنهم بيعها بسهولة، والترويج لأشغالهم اليدوية والحرف التي تشكل منفذا لهواياتهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا