• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

واشنطن تدين الهجوم الذي تعرض له سفيرها لدى كوريا الجنوبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 مارس 2015

د ب أ

أدانت الولايات المتحدة بشدة الهجوم الذي استهدف السفير الأميركي لدى كوريا الجنوبية مارك ليبرت صباح اليوم الخميس وأسفر عن إصابته بجروح. وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية ماري هارف :"ندين بشدة هذا العمل العنيف"، بحسب صحيفة لوس أنجليس تايمز.

وأضافت هارف أن ليبرت تعرض لهجوم في سول أثناء إدلائه بكلمة ،مشيرة إلى أن جراحة ليست خطيرة. وأشارت هارف في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" إلى أن ليبرت يتلقى العلاج في مستشفى.

وتم إلقاء القبض على المشتبه به في موقع الحادث وتم الكشف عن هويته ويدعى كيم كي جونج 55 عاما وهو ناشط سياسي. والمهاجم المشتبه به هو عضو بجماعة كورية جنوبية تؤيد إعادة توحيد الكوريتين، بحسب ما ذكرته محطة (كيه بي إس) الإذاعية.

وتردد أن الرجل احتج في مكان الهجوم على المناورات العسكرية السنوية المشتركة من جانب القوات الأميركية والكورية الجنوبية. وسبق أن صدر حكم قضائي بالسجن مع إيقاف التنفيذ ضد هذا الرجل قبل عدة أعوام بسبب رشقه سفير اليابان آنذاك بالحجارة. وأعرب رئيس الوزراء الكوري الجنوبي لي وان كو عن أسفه لوقوع مثل هذا الحادث.  

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا