• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

الإمارات تشارك باجتماع المجالس البرلمانية الخليجية

المؤتمر البرلماني العربي الـ18 يبدأ اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مارس 2012

الكويت (وام) - حضر معالي محمد المر رئيس المجلس الوطني الاتحادي والوفد المرافق له مساء أمس الاجتماع التنسيقي لرؤساء مجالس الشورى والأمة والبرلمانات الخليجية الذي عقد برئاسة معالي عبدالله بن محمد آل الشيخ رئيس مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية بحضور أعضاء الوفود البرلمانية الخليجية المشاركة في المؤتمر الثامن عشر للاتحاد البرلماني العربي الذي يعقد اليوم وغدا ويشارك فيه رؤساء وممثلو برلمانات 18 دولة عربية. وتم خلال الاجتماع تنسيق مواقف برلمانات دول مجلس التعاون بشأن جدول أعمال المؤتمر والقضايا التي سيتناولها والتي تشمل الوضع العربي الراهن والحراك الشعبي ومشكلة البطالة التي تعاني منها الدول العربية ودور البرلمانيين في سن التشريعات التي تسهم في إيجاد فرص عمل للتغلب على هذه المشكلة.

ويشارك عدد من المنظمات والهيئات البرلمانية الإقليمية والدولية في فعاليات المؤتمر بصفة مراقب وهي جامعة الدول العربية والبرلمان العربي واتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي ومجلس الشورى لدول اتحاد المغرب العربي وجمعية الأمناء العامين للبرلمانات العربية والاتحاد البرلماني الدولي ورابطة مجالس الشيوخ والمجالس المماثلة في أفريقيا والعالم العربي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وجمعية برلمانات آسيا والمؤتمر الوطني لمشرعي ولاية كنساس وكذلك المجلس البرلماني للدول المستقلة في سانت بطرسبيرج. يتضمن جدول أعمال المؤتمر 12 بندا من بينها انتخاب مكتب المؤتمر واستعراض تقرير الرئيس والأمين العام عن نشاط اللجنة التنفيذية للمؤتمر السابع عشر ومداخلات رؤساء الوفود عن الوضع العربي الراهن والحراك الشعبي وكذلك دور البرلمانيين في سن التشريعات لإحداث فرص عمل تسهم في تقليص البطالة بجانب مناقشة خطط عمل الاتحاد وميزانيته للعام الجاري.

وكان معالي محمد أحمد المر وصل مساء أمس إلى الكويت، على رأس وفد المجلس للمشاركة في اجتماعات مؤتمر الاتحاد البرلماني العربي التي تعقد بالعاصمة الكويتية اليوم وغداً.

وأكد حرص المجلس الوطني الاتحادي على المشاركة بفعالية في المؤتمرات البرلمانية الدولية والإقليمية والعربية بمختلف مستوياتها، مشيراً إلى الحضور الفعال لدولة الإمارات في هذه المؤتمرات. وشدد معاليه على أهمية مؤتمر الاتحاد البرلماني العربي الذي يأتي في ظل ظروف ومتغيرات تشهدها المنطقة العربية، مؤكداً أهمية أن تتدارس البرلمانات العربية الأوضاع العربية، وكيفية التغلب على الصعاب التي تواجهها، ولم الشمل، واجتياز هذه المرحلة بطرق تكون فيها مصلحة الأمة بشكل عام.

ويفتتح المؤتمر البرلماني الـ 18 للاتحاد البرلماني العربي أعماله اليوم بمشاركة 18 من رؤساء البرلمانات العربية وعدد من المنظمات والهيئات البرلمانية والإقليمية الدولية بصفة مراقب. وقالت وكالة الأنياء الكويتية في تقرير أمس إن المؤتمر “سيعقد تحت رعاية وحضور سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح”. ومن المقرر أن يناقش المشاركون في جلسات أعمال المؤتمر الذي يستمر يومين “الوضع العربي الراهن والحراك الشعبي”.

وتتضمن جلسة الافتتاح كلمة لأمين عام الاتحاد البرلماني العربي نورالدين بوشكوج ومثلها لرئيس البرلمان العربي الانتقالي علي الدقباسي وكلمة لرئيس الاتحاد البرلماني الدولي عبد الواحد الراضي وكلمة لرئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس الشورى القطري محمد مبارك الخليفي إضافة إلى كلمة رئيس مجلس الأمة الكويتي أحمد السعدون. كما سيناقش المؤتمر البطالة في العالم العربي ودور البرلمانيين في سن التشريعات لإحداث فرص عمل تسهم في تقليص البطالة والنشاط الدولي والإقليمي للاتحاد البرلماني العربي.