• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«الطاقة الذرية»: مخزون إيران من اليورانيوم ضمن الاتفاق مع الغرب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 مايو 2016

فيينا (رويترز)

قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أمس، إن مخزون إيران من اليورانيوم والماء الثقيل ظل ضمن الحدود المنصوص عليها في الاتفاق النووي الذي أبرمته مع القوى العالمية الست العام الماضي. ويمكن استخدام المكونين الكيماويين في برنامج للأسلحة النووية.

وفي مقابل تخفيف العقوبات عليها التزمت إيران في يوليو الماضي بأن تبقي مخزونها من اليورانيوم منخفض التخصيب عند أقل من 300 كيلوجرام وأن يكون مخزونها من الماء الثقيل، وهي منتج غير مشع أقل من 130 طناً مترياً.

وقالت الوكالة في تقريرها ربع السنوي بشأن إيران «خلال فترة التقرير لم يكن لدى إيران سوى 130 طناً مترياً من الماء الثقيل.. ولم يتجاوز مجمل مخزون إيران من اليورانيوم المخصب 300 كيلوجرام». والوكالة مكلفة بالتحقق من امتثال إيران لشروط الاتفاق الذي أبرمته مع الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا.

وقال دبلوماسي كبير «ينبغي ألا تكون هناك أي مفاجآت للجميع. إيران تواصل الوفاء بالتزاماتها. في هذه المرحلة فإن من الواضح أن (مخزون اليورانيوم منخفض التخصيب) أقل من الحد المنصوص عليه وهو 300 كيلوجرام. هذا لا يصيبنا بأي توتر».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا