• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

جولة جديدة من انتخابات الجمهوريين لمواجهة أوباما في سباق البيت الأبيض

منافسة بين رومني وسانتورم غداً في 10 ولايات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مارس 2012

واشنطن (وكالات)- أفادت نتيجة استطلاع للرأي أجرته “رويترز/ايبسوس” أمس بأن المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية ميت رومني دخل في منافسة شرسة مع السناتور ريك سانتورم قبل الانتخابات التمهيدية بولاية أوهايو ليخوضا سباقا حاسما يوم غد الثلاثاء الذي يسمى الثلاثاء الكبير. وحصل كل من رومني الحاكم السابق لولاية ماساتشوستس والسناتور سانتوروم من بنسلفانيا على تأييد نسبته 32 في المئة من جمهور الناخبين المحتملين في الانتخابات التمهيدية للجمهوريين في اوهايو وهي واحدة من أهم الولايات العشر في انتخابات “الثلاثاء الكبير”.

وعقب فوز رومني في انتخابات المجمع الانتخابي في ولاية واشنطن أمس الأول اكتسب زخما جديدا في طريقه إلى “الثلاثاء الكبير” بعد أن تقدم عليه سانتوروم في الاستطلاعات التي جرت في الآونة الأخيرة في اوهايو. وقال كريس جاكسون من مؤسسة ايبسوس لقياس الرأي “هذا السباق يمكن أن يتجه إلى اتجاه وضده بين الآن ويوم الثلاثاء”. وأضاف “إذا ما استطاع ميت رومني أن يحسم الموقف ويفوز بهذا السباق فسيمنحه هذا دفعة كبيرة في الطريق إلى المجمع الانتخابي والفوز بترشيح الحزب الجمهوري”. ويعد الفوز السهل لرومني في واشنطن هو الرابع الذي يحققه الأسبوع الماضي بعد فوزه في ميشيجان وأريزونا ووايومنج. وتتمتع أوهايو بثقل تقليدي قد يمكنها من لعب دور حاسم في اختيار المرشح الجمهوري الذي سينافس الرئيس باراك أوباما في انتخابات الرئاسة في نوفمبر.

وأظهر الاستطلاع أن نيوت جينجريتش الرئيس السابق لمجلس النواب الأميركي حظي بتأييد 17 في المئة ممن شملهم الاستطلاع فيما حصل رون بول عضو الكونجرس عن ولاية تكساس على تأييد ستة في المئة.