• الثلاثاء 30 ذي القعدة 1438هـ - 22 أغسطس 2017م

150 قتيلاً بانفجار مستودع ذخائر في الكونجو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مارس 2012

برازافيل (أ ف ب) - أعلن مصدر دبلوماسي أوروبي إن 150 شخصا على الاقل قتلوا وأصيب المئات في سلسلة انفجارات وقعت أمس في مستودع للذخيرة في برازافيل عاصمة الكونجو.

وقال المصدر في اتصال هاتفي من باريس “يمكن إحصاء 150 قتيلا على الأقل في المستشفيات العسكرية وحوالى 1500 جريح في حالات متفاوتة من الخطر”. وأضاف المصدر “هناك أيضا عدد كبير من الجرحى أدخلوا المستشفيات”.

ووقعت خمسة انفجارات قوية جدا اعتبارا من الساعة 8,00 بالتوقيت المحلي (7,00 ت.غ) وامتدت حتى الساعة 10,45. وقد أحدثت أضرارا مادية وصلت إلى كينشاسا عاصمة جمهورية الكونجو الديموقراطية المجاورة التي يفصلها نهر الكونجو عن برازافيل.

وقال عسكريون رفضوا الكشف عن أسمائهم إن حريقا في مستودع ذخائر في ثكنة مبيلا شرق المدينة قد يكون وراء الحادث. وأغلقت الشرطة المنطقة فيما كانت مروحية تحلق فوقها.

وقال دبلوماسي إن الحادث “ليست له أي دوافع سياسية وإن الرئيس (ساسو نجيسو) موجود مع قيادة الأركان لتنسيق عمليات” الإغاثة. ولم تتوافر أي حصيلة رسمية حتى الآن.

وقال شهود إن أصوات الانفجارات الرئيسية كانت “قوية جداً” ما تسبب بحركة ذعر أعادت إلى سكان المدينة ذكريات الحرب الأهلية التي كانت سائدة قبل عشر سنوات.

وقال مصدر دبلوماسي إن الانفجارات المتقطعة جعلت من تدخل رجال الإطفاء أكثر صعوبة في محيط المستودع.

وكانت الشوارع المحيطة به مقفرة فيما كانت سيارات الشرطة والإسعاف فقط في الشوارع.

وقال مدير التلفزيون الوطني في جمهورية الكونجو الديموقراطية المجاورة في رسالة متلفزة “نطلب من السكان عدم الذعر ومواصلة أعمالهم”.