• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

حملت روسيا مسؤولية الضغط للسماح بتدفق المساعدات

واشنطن: عمليات إنزال للإغاثة خلال أيام

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 مايو 2016

عواصم (وكالات)

اتخذت مجموعة الدول الداعمة لسوريا قراراً ببدء عمليات إنزال جوي للمساعدات الإنسانية للسوريين المحاصرين، وذلك غداة تحذير الموفد الأممي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا من أن المدنيين السوريين سيواجهون خطر الموت جوعاً في حال لم تسمح دمشق والفصائل المقاتلة المعارضة بوصول المزيد من القوافل الإنسانية، مشدداً على أهمية حصول تقدم على الأرض قبل استئناف المفاوضات. وقالت مندوبة الولايات المتحدة لدى المنظمة الدولية سامانثا باور الليلة قبل الماضية، إن لروسيا مسؤولية خاصة للضغط على نظام الأسد، لكي يتقيد بوقف الأعمال الحربية والامتناع عن قصف ومحاصرة المدنيين، مشددة على ضرورة إيصال المساعدات الإنسانية للمحاصرين، وأضافت «مجموعة الدول الداعمة لسوريا اتخذت قرارها بشأن تقديم مساعدات غذائية إلى المناطق السورية المحاصرة من خلال إنزال جوي، وقد أبلغت برنامج الغذاء العالمي بذلك، لأجل وضع خطتها فيما يتعلق بعملية الإنزال، وذلك اعتباراً من يونيو المقبل».

وقالت باور في تصريح صحفي عقب جلسة عبر دائرة تلفزيونية مغلقة قدم فيها دي ميستورا شرحاً لأحدث تطورات الأزمة السورية، إن بلادها تشارك مخاوف المبعوث الأممي حول عدم كفاية المساعدات الإنسانية والحاجة إلى إحراز تقدم حقيقي في المحادثات السياسية، ولفت باور إلى تزايد العنف الشهر الأخير ليقترب من مستويات ما قبل وقف الأعمال العدائية، وذكرت أن روسيا وقعت على بيان مشترك يؤكد التزام النظام السوري بوقف استخدام القوة العشوائية وتكثيف الجهود لحث جميع أطراف النزاع على الحد من العنف والالتزام بالعمل مع دمشق للحد من العمليات الجوية على المناطق التي يكون غالبية سكانها من المدنيين. وأوضحت باور أن روسيا ستلتزم بموجب البيان بالضغط على الأطراف المتنازعة لضمان إيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا