• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

وزراء الداخلية العرب يدينون تدمير الآثار العراقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 مارس 2015

تونس (وكالات)

أدان مجلس وزراء الداخلية العرب أمس الأعمال التخريبية والتدمير الذي طال الآثار العراقية والتراث الثقافي والحضاري العربي الإسلامي والإنساني العراقي في الآونة الأخيرة.

وأكدت الأمانة العامة للمجلس في بيان أمس أنها «تتابع ببالغ القلق والانشغال الأعمال التخريبية التي تقوم بها التنظيمات الإرهابية من سرقة للآثار التاريخية وتحطيمها وحرق للكتب والمخطوطات النادرة التي كان آخرها العبث بمحتويات متحف ومكتبة الموصل».

وقال البيان أيضا إن «الأمانة العامة إذ تدين بكل حزم هذه الأعمال الإجرامية التي طالت التراث الثقافي والحضاري العربي والإسلامي والإنساني، تؤكد على ضرورة التلاحم بين الشعب وفعاليات المجتمع المدني وأجهزة الأمن في سبيل الحفاظ على مقدرات الشعوب وإرثها الحضاري، وحماية المواقع الحضارية التي تشكل علاوة على قيمتها المعنوية الكبيرة رافدا مهما للسياحة العربية».

ووصف وزير السياحة والآثار العراقي عادل فهد الشرشاب تدمير متحف الموصل على يد تنظيم «داعش» بأنه من جرائم العصر الكبرى، قائلاً إن الوزارة سترفع درجة تنسيقها مع الإنتربول الدولي لمنع تهريب القطع الأثرية النادرة التي كانت في المتحف.

وطالب الشرشاب في تصريح صحفي أمس المجتمع الدولي بالإسراع بالقضاء على هذه العصابات الضالة ومحاصرة كل أشكال الدعم لها. وأدان مجلس الأمن الدولي الإعتداء الذي تعرض له متحف الموصل بشمال العراق الأمر الذي اعتبرته منظمة اليونسكو «دعوة قوية لوحدة المجتمع الدولي إزاء التدمير المأساوي الذي لحق بتراث فريد لا يعوض بالنسبة إلى الإنسانية جمعاء».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا