• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

3205 مغردين شاركوا عبر «تويتر »

«الملكي» يتوج بنسبة 52% وفرصة «الأتليتي» قائمة بـ 48%

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 مايو 2016

دبي (الاتحاد)

بمشاركة 3205 مغردين ومصوتين عبر «تويتر الاتحاد الرياضي» شهد استطلاع رأي شامل عن نهائي دوري الأبطال بين ريال مدريد وجاره أتلتيكو مدريد، تفوق الأول بهامش بسيط من الأصوات، مما يؤكد أن هناك انطباعاً سائداً في الأوساط الجماهيرية بأن التكافؤ سوف يكون عنواناً لنهائي ميلانو الذي يترقبه الملايين بشغف كبير.

رداً على استطلاع حول هوية الفريق، الذي سيتوج باللقب وبمشاركة 830 صوتاً، حصل الريال على نسبة 52%، فيما ذهبت نسبة الـ 48% لمنافسة في موقعة الليلة أتلتيكو مدريد، وعن كيفية حسم المباراة وبمشاركة 698 مغرداً، انحازت الأغلبية لخيار الحسم في الوقت الأصلي للمباراة أي خلال الـ 90 دقيقة. فيما اختار 15% من المصوتين خياراً ثانياً وهو الحسم في الشوطين الإضافيين على طريقة نهائي 2014 بين الفريقين، والذي انتهى وقته الأصلي بالتعادل بهدف لكل فريق، بعد أن تقدم جودين لأتلتيكو في الدقيقة 36، وتعادل راموس في الدقيقة 93 بهدف تاريخي، ثم فاز الريال 4-1 بعد امتداد الموقعة للشوطين الإضافيين، أما الخيار الثالث وهو الوصول لركلات الترجيح فقد انحاز له 13% من المصوتين. أما السؤال الثالث في استطلاع الاتحاد فكان يتعلق باللاعب الحاسم في النهائي القاري، هل هو كريستيانو رونالدو هداف النسخة الحالية، والهداف التاريخي للبطولة، أم أنطوان جريزمان هداف ونجم أتلتيكو، أو لاعب آخر، وجاءت الاختيارات في مصلحة رونالدو بنسبة 40% وجريزمان بنسبة 38%، فيما اختار 22% لاعباً آخر، وكانت المشاركة الأكبر في هذا الجزء من الاستطلاع، حيث بلغ عدد المشاركين 1014 مغرداً.

وفيما يتعلق بحراسة المرمى، وبمشاركة 663 مصوتاً لاختيار الحارس الأكثر قدرة على حماية مرماه في النهائي، فقد اختار 54% حامي عرين الريال كيلوز نافاس، نظراً لأرقامه الأكثر من رائعة في النسخة الحالية للبطولة، وعلى الجانب الآخر حصد يان أوبلاك حارس أتلتيكو مدريد 46% من الأصوات، حيث يعتبره البعض واحداً من أفضل حراس العالم في الوقت الراهن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا