• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

جامعة خليفة تستضيف دورة علمية لمعهد الخليج للطاقة النووية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مارس 2012

أبوظبي (الاتحاد) - استضافت جامعة خليفة دورة لمعهد الخليج للبنية التحتية للطاقة النووية للعام الحالي 2012.

وتتكون الدورة التي افتتحت أمس من أربعة أجزاء وتمتد على مدار 16 أسبوعاً، وتضم 20 طالباً وطالبة من دولة الإمارات يمثلون كلاً من مؤسسة الإمارات للطاقة النووية والهيئة الاتحادية للرقابة النووية وجهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية، وطلبة آخرين من المملكة العربية السعودية ودولة الكويت.

وتقدم الدورة بالتعاون مع كل من مختبرات سانديا الوطنية ومعهد السياسات وعلوم الأمن النووي التابع لجامعة “تكساس آي أند إم” الأميركية وجامعة خليفة، وتقدم دورة الأساسيات منهجاً شاملاً يهدف إلى بناء قاعدة معرفية واسعة للمشاركين في الدورة، كما يقدم المعرفة اللازمة لأهم الموضوعات المتعلقة بالسلامة النووية والحماية النووية والأمن النووي.

وروعي في تصميم المنهج الأكاديمي للدورة أوقات العاملين في المجالات المهنية وتلبية احتياجات الطلبة الذين يشكلون صانعي القرار في المستقبل في البلدان التي تتبنى مشاريع توليد الطاقة النووية للأغراض السلمية.

وتتضمن الدورة مواد دراسية لأساسيات السلامة والحماية والأمن النووي وتدريبا عمليا ومحاكاة، إضافة إلى مشاريع بحثية تطبيقية. وخلال حفل الافتتاح، قال عبد العزيز محمد عيد المظلوم، مدير المعهد بالإنابة: “يوفر المعهد الذي بدأ أعماله في العام الماضي فرصة فريدة لتعلم المنهجيات الثلاث، وهي السلامة والأمن والحماية للطاقة النووية، وقد تضاعف عدد المنتسبين هذا العام وتوسعت دائرتهم لتشمل زملاء من دول مجلس التعاون الخليجي، كما نتطلع لاستقطاب المزيد من البلدان الأخرى التي ستستفيد من المعرفة التي يقدمها محاضرون عالميون في مجالات الطاقة النووية بين يدي الطلبة”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا