• الاثنين 12 رمضان 1439هـ - 28 مايو 2018م

مسبحة بـ16700 من الألماس والياقوت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مارس 2012

دبي (أ ف ب) - صنع حرفي لبناني مقيم في باريس مسبحة مرصعة بأكثر من 16700 حجر من الألماس والياقوت الأزرق ومنقوش عليها أسماء الله الحسنى. وقال ناجي أوبا الذي يعمل منذ عقود في صناعة وزخرفة الأعمال الفنية المصنوعة من المجوهرات إن مسبحته “فريدة من نوعها في العالم ومرشحة لدخول موسوعة جينيس للأرقام القياسية”.

وتتكون المسبحة من حبات بيضاوية من الذهب الأبيض عيار 18 قيراطاً. وزينت الحبات البيضاوية بالياقوت الأزرق النادر فيما استخدمت حبات الألماس لنقش أسماء الله الحسنى.

وعن قيمة المسبحة قال أوبا إن “تقدير القيمة المعنوية صعب جدا، إلا أن الأحجار المستخدمة في تزيينها تقدر بأكثر من نصف مليون دولار”. وأضاف أنها ستعرض في مزاد علني خاص. ويذكر أن هواية اقتناء المسابح الثمينة قديمة تعود إلى قرون خلت، وقد أطلق عليها “هواية الملوك”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا