• الأربعاء 28 محرم 1439هـ - 18 أكتوبر 2017م
  06:36     التحقيق السويسري: الاستماع إلى الخليفي في 25 اكتوبر     

الشارقة يختتم معسكر الدوحة بالخسارة أمام قطر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مارس 2012

رضا سليم (دبي)- ينهي الشارقة معسكره الخارجي بالعاصمة القطرية الدوحة اليوم، على أن يعود الفريق إلى البلاد غداً، لاستكمال التدريبات، استعداداً لمباراة الشباب، مع عودة دوري المحترفين يوم 15 مارس الجاري، ويمنح المدرب راحة للاعبين قبل استئناف المران. كان الفريق قد توجه إلى الدوحة عقب مباراة الأهلي في كأس “اتصالات”، بينما شارك فريق 19 سنة أمام النصر، في آخر جولات البطولة، بعدما طلب الجهاز الفني بقيادة الروماني تيتا إقامة معسكر خارجي لتجهيز اللاعبين، من جديد لعودة الدوري، خاصة أن موقف “الملك” صعب في جدول الترتيب، بعدما تراجع للمركز قبل الأخير، وفشل في تحقيق الفوز في الجولة الأخيرة أمام الإمارات، حتى يخرج من مأزقه، وهو ما دفع تيتا للبحث عن معسكر خارجي، لبدء فترة إعداد جديدة مستغلاً طول فترة التوقف.

ولعب الشارقة مباراة ودية أخيرة أمام قطر القطري وخسر 1- 2 أمس الأول باستاد سحيم بن حمد بنادي قطر، وخاض الفريق من قبل مباراتين، الأولى أمام الريان وخسر 1-2، والثانية أمام لخويا وخسر أيضاً بهدف.

واستفاد الشارقة كثيرا من معسكر الخارجي، خاصة أنه لعب 3 مباريات ودية قوية مع أندية دوري نجوم قطر، كما استغلها المدرب في رفع كفاءة اللاعبين الفنية والبدنية، وهو ما بدأه بعد توقف الدوري بزيادة الأحمال البدنية، بالإضافة إلى الجوانب التكتيكية والتعامل مع الأخطاء التي يرتكبها الفريق في الملعب، حتى لا تتكرر في المباريات المقبلة.

وشهد المعسكر اجتماع الشيخ أحمد بن عبدالله آل ثاني رئيس مجلس الإدارة باللاعبين والجهاز الفني عدة مرات، خاصة أنه حرص على التواجد في معسكر الفريق، حرصاً منه على مساندته في هذه الفترة العصيبة.

كما قام خلال تواجده بالدوحة بعقد اتفاقيات وتوأمة مع عدد من الأندية، من خلال تبادل الدروع والاتفاق على تبادل الزيارات بين الأندية القطرية والشارقة منها الريان ولخويا وقطر.

أما عن تفاصيل المباراة الثالثة والأخيرة لفريق الشارقة، فقد تقدم قطر بهدف عن طريق علاء عبد الزهرة، من ضربة جزاء، وأدرك الشارقة التعادل بهدف مارسيلنهو، وفي الشوط الثاني نجح عبد الزهرة في خطف الفوز قبل نهاية المباراة.

ونفي عبدالله إبراهيم مدير فريق الشارقة، حدوث أزمة في مباراة الفريق أمام قطر، وقال إنني أتأسف عما تردد بأن هناك اشتباكات وقعت بين لاعبي الفريقين، لأن كل ما في الأمر احتكاك بين اللاعبين أثناء المباراة، ولم يحدث أكثر من ذلك، بل أن الفريقين تصافحا عقب انتهاء المباراة، ولم يحدث ما تناقله البعض بأن هناك احتكاكات بين اللاعبين.

وشهدت المباراة بين شوطيها تبادل الدروع بين الناديين، حيث قام حسن الأنصاري مدير الشؤون الرياضية بنادي قطر، بمنح درع النادي إلى عبدالله إبراهيم مدير فريق الشارقة الذي بدوره منح الأنصاري درع النادي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا