• الأربعاء 06 شوال 1439هـ - 20 يونيو 2018م

بشعار تعويض خسارة ضربة البداية أمام «العنابي»

منتخب الشباب يواجه اليونان في «الصداقة الدولية» الليلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 05 مارس 2012

الدوحة (الاتحاد) - يخوض منتخب الشباب لكرة القدم مواليد 93 في الساعة الخامسة مساء اليوم بتوقيت الإمارات ثاني مبارياته في بطولة الصداقة الدولية للشباب، بلقاء نظيره اليوناني على ملعب حمد الكبير بالنادي العربي في العاصمة القطرية الدوحة التي تستضيف البطولة حتى يوم الخميس المقبل، وتتسم المواجهة المرتقبة بالصعوبة بعد الظهور الخجول لـ”أبيض الشباب” في مباراته الأولى في افتتاح البطولة يوم السبت الماضي أمام “العنابي” القطري والتي خسرها صفر - 3، في المقابل يطمح المنتخب اليوناني صاحب المركز الثاني بفارق الأهداف عن قطر إلى تأكيد ظهوره الجيد بعد فوزه المستحق على الصين بهدف ضمن الجولة ذاتها.

ويلعب في المباراة الثانية التي تنطلق في الساعة السابعة والربع مساءً المنتخب القطري المتصدر أمام نظيره الصيني الذي يحتل المركز الثالث دون رصيد من النقاط وبفارق الأهداف عن منتخبنا، وتختتم مباريات البطولة الخميس المقبل بلقاء الإمارات مع الصين وقطر مع اليونان، حيث يتوج بنهايتها المنتخب الحائز على أكبر عدد من النقاط باللقب والجائزة المالية البالغة 50 ألف دولار.

ولم يقدم لاعبو منتخبنا العرض المتوقع خلال مباراة الافتتاح أمام قطر، رغم أنهم كانوا يمنون من خلالها النفس بتسجيل أول فوز لمنتخب الشباب في البطولة بعد المشاركتين السابقتين في عامي 2007 و2009.

وخاض “أبيض الشباب” ثلاث مباريات في نسخة عام 2007 ضمن المجموعة الأولى والتي ضمت إلى جانبه منتخبات قطر وجنوب أفريقيا واليابان، حيث تعادل في مباراتين بنتيجة 1- 1 وخسر أمام اليابان بهدف في الجولة الأخيرة، وفي النسخة التالية عام 2009 حقق المنتخب نتائج مشابهة حيث تعادل 1- 1 في مباراتيه أمام صربيا واليابان، وخسر في الثالثة أمام منتخب سوريا بهدف والأخير توج بلقب البطولة لاحقاً.

ووضح تأثر “أبيض الشباب” بغياب مجموعة من لاعبيه الأساسيين “ستة لاعبين” خلال المشاركة الحالية جلياً منذ البداية، حيث منح الفرصة لأصحاب الأرض لبسط سيطرتهم على مجريات اللقاء منذ انطلاقته، بفعل التراجع المستمر والبطء في عملية التحضير، كما مثلت الرياح عاملاً مسانداً إضافياً لـ”العنابي” الذي افتتح التسجيل من تسديدة من مسافة بعيدة في الدقيقة 11 عن طريق لاعبه حذيفة يحيى، وأضاف الهدف الثاني بسيناريو مشابه، بكرة سددها عبد الكريم حسن في الدقيقة 24.

وقبل نهاية الشوط الأول زاد صالح اليزيدي حصة الأهداف إلى ثلاثة، مستغلاً “هفوة” كبيرة لدفاع منتخبنا الذي لعب فيه الرباعي سالم جمعة وخميس علي وعبد الرحمن يوسف وسالم سلطان، حيث استحوذ اليزيدي على كرة عكسية داخل منطقة الجزاء هيأها لنفسه بسهولة في ظل غياب الرقابة قبل أن يرسلها راضية زاحفة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا