• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

اليمن

جوران يطلب 25 ألف دولار راتباً شهرياً لتدريب المنتخب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 مارس 2014

أحمد الظامري (صنعاء) - أعلن الاتحاد اليمني لكرة القدم أنه قد كثف اتصالاته خلال اليومين الماضيين مع عدد من المدربين الأجانب بهدف التوصل إلى اتفاق سريع ينهي حالة الجدل التي رافقت رحلة البحث المضنية عن مدرب لتولى مهام قيادة المنتخب الوطني خلال الاستحقاقات الكروية المقبلة وفي مقدمتها خليجي 22 بالرياض.

جاء على رأس قائمة المدربين الذين يتم التفاوض معهم وتصدر اهتمام الاتحاد مدرب منتخب الكويت السابق الصربي جوران لما يمتلكه من مشوار طيب بمجال التدريب في منطقة الخليج العربي، لا سيما وأن له تجربة جيدة مع المنتخب الكويتي الذي حقق معه بطولة غرب آسيا عام 2010 وخليجي 20 في اليمن نهاية العام نفسه.

وطلب جوران 25 ألف دولار راتباً شهرياً بينما لا تزال المفاوضات جارية حول مقدم العقد التدريبي والامتيازات الخاصة التي سيحصل عليها. جوران من مواليد 15 نوفمبر 1971 ويبلغ من العمر (43) عاماً، ودرب أندية القادسية والشباب الكويتي، وكانت آخر محطاته تدريب فريق الاتفاق السعودي خلال الفترة من أكتوبر 2013 وحتى فبراير الماضي.

وكانت اللجنة الفنية في الاتحاد برئاسة خالد صالح وكيل وزارة الشباب والرياضة، قد أعلنت في وقت سابق ترشيح المدرب الصربي فلاديمير بيتروفيتش لتولي مهام تدريب المنتخب خلال الفترة المقبلة والذي تنتظره العديد من الاستحقاقات المهمة وفي مقدمتها المشاركة في كأس الخليج في نسختها الـ 22 والتي تحتضنها السعودية من 13 إلى 26 نوفمبر المقبل. وجاء اختيار المدرب الصربي بعد إعلان حميد شيباني الأمين العام لاتحاد الكرة في وقت سابق أنه يدرس عروض 13 مدرباً عربياً وأوربياً عبر التواصل مع مكاتب متخصصة في توفير مدربين، حيث تمت دراسة ملفات من جنسيات برازيلية وصربية ومغربية وكرواتية وسورية وتقييم السير الذاتية وإنجازات المدربين.

وتلعب الأوضاع الأمنية غير المستقرة دوراً في عدم موافقة العديد من المدربين العرب والأجانب للعمل في اليمن، لكن الحكومة اليمنية عبر وزارة داخليتها أعطت تطمينات أمنية للاتحاد الآسيوي بقدرة على توفير الأمن في الملاعب اليمنية وهو سوف يساهم في رفع الحظر على الملاعب اليمنية والمفروض منذ فبراير 2011.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا