• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مواجهات بين المدربين الكبار في «يوروبا ليج»

صراع بين «اليوفي» وفيورنتينا و «ديربي أوروبي» في الأندلس

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 مارس 2014

نيقوسيا (أ ف ب) - ينتقل الصراع المحلي بين يوفنتوس وفيورنتينا الإيطاليين إلى الساحة القارية عندما يلتقيان اليوم في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم «يوروبا ليج». وسيكون يوفنتوس مرشحاً فوق العادة لتخطي غريمه التاريخي، بعدما تغلب عليه 1 - صفر في نهاية الأسبوع ضمن الدوري الإيطالي وابتعاده 14 نقطة عن اقرب مطارديه في الصدارة.

ويتألق لاعبو المدرب انطونيو كونتي، لكن موسمهم تلطخ بخروجهم من دوري الأبطال وتحولهم إلى المسابقة الرديفة، وسيكونون حذرين من الفريق الوحيد الذي هزمهم في الدوري (4 - 2 ذهاباً).

وقال مدرب فيورنتنينا فينتشنزو مونتيلا قبل مواجهة الطرفين في إعادة لنهائي كأس الاتحاد الأوروبي 1990 الذي توج فيع يوفنتوس 3 - 1 بمجموع المباراتين: «بالطبع كنت أفضل مواجهة فريق آخر في أوروبا، لكن هذا أمر محفز لنا، يجب أن نلعب أقوى ونرفع من مستوانا».

ويبحث توتنهام الإنجليزي حامل اللقب مرتين عن نسيان خسارته المؤلمة أمام تشيلسي في البريمير ليج برباعية نظيفة، عندما يستقبل بنفيكا البرتغالي على ملعب «وايت هارت لاين» في لندن، ويمر فريق المدرب الشاب تيم شيروود المرشح قدوم الهولندي لويس فان جال بدلاً منه الصيف المقبل، في مرحلة انعدام وزن، وتأتي مواجهة العملاق البرتغالي قبل أيام على ديربي شمال لندن مع أرسنال في الدوري.

وقال قائد الدفاع مايكل دوسون الذي عانى إصابة عضلية في فخذه أمام تشيلسي: «يجب أن نظهر طباعنا بعد الطريقة التي خسرنا بها، الآن سنواجه بنفيكا في مباراتين ويجب أن نقدم كل ما لدينا».

ويسافر بنفيكا إلى لندن بعد 23 مباراة لم يذق فيها طعم الخسارة في مختلف المسابقات، لكن توتنهام فاز في مبارياته الخمس أمام فرق برتغالية على أرضه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا