• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أمضى 10 ساعات مع براعم النادي

الوحدة يستضيف السباح الأولمبي لوكلو في «الضباط»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 مارس 2015

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

استقبل نادي الوحدة السباح الجنوب أفريقي تشاد لو كلو في مسبح نادي ضباط القوات المسلحة الأسبوع الماضي، حيث أمضى السباح الأولمبي وسفير مهرجان أبوظبي للسباحة 10 ساعات مع براعم وناشئ وشباب فرق السباحة بنادي الوحدة، بحضور علي الحوسني عضو مجلس إدارة شركة الوحدة للألعاب الرياضية مشرف السباحة، وعدد من نجوم اللعبة في النادي يتقدمهم السباح عبيد الجسمي.

وعبر السباح الجنوب أفريقي عن سعادته الكبيرة بقضاء هذا الوقت مع السباحين الصغار، مؤكدا أنه استمتع بقضاء هذا الوقت مع السباحين الصغار، وأبدى إعجابه بما تجده السباحة من اهتمام في نادي الوحدة، مبيناً أن هناك عدداً من المواهب يتنظرها مستقبل واعد إذا تواصلت لها الرعاية والدعم في الفترة المقبلة.

وقال: «للإمارات مكانة خاصة في نفسي، وأسعد دائماً بزيارتها، واستمتع بقضاء الوقت فيها وزيارتي الحالية امتدت لأكثر من 6 أسابيع كانت حافلة وممتعة جدا، بالعديد من النشاطات، وأتمنى أن يكون تواجدي مع صغار سباحي نادي الوحدة قد عاد عليهم بالفائدة والخبرة». وأضاف: «من المهم جدا أن تكون بداية أي سباح من سن صغيرة، وهذا أمر جيد، ويجعل مشروع صناعة سباح مميز ناجحا». وكشف لو كلو عن خططه المقبلة وقال: «أسعى للفوز ببطولة العالم التي أشارك في حلقاتها وأن أكرر إنجاز 2010 عندما فزت بها في دبي». وسرد السباح الأولمبي لناشئ الوحدة تجربته مع السباحة التي انطلق فيها من مدينة ديربان بجنوب أفريقيا، وقال: «كنت قريباً جداً من المياه، سواء على الشاطئ أو حمام السباحة، وقد قام والدي بتعليمي السباحة بنفسه، وكان عمري وقتها لا يتعدى ثلاث سنوات، ليبدأ شغفي بالسباحة مبكراً، حيث أقضي أوقات فراغي في السباحة وركوب الأمواج على شاطئ المحيط مع أصدقائي». وتابع: «لا أستطيع أن أحدد في أي سن بدأت الحلم بالأولمبياد، ولكن تمنيت أن أصبح سباحاً محترفاً، وأن أشارك في الأولمبياد منذ أن كنت طفلاً، أذكر جيداً مشاهدة مايكل فيلبس في أولمبياد أثينا 2004، وأيقنت وقتها أنني أريد احتراف السباحة، وأن أحصد الميداليات الذهبية في الأولمبياد، وقد أخذت الرياضة بجدية تامة عند بلوغي الـ 13 عاماً ومع بداية دراستي في المرحلة الثانوية». من جانبه، قال علي الحوسني مشرف سباحة الوحدة، إن استضافة السباح الأولمبي تأتي لتعريف صغار سباحي النادي بنجوم عالميين والاستفادة من خبرتهم حتى ولو كان ذلك ليوم واحد، ونحن سعداء بوجود النجم الكبير واستجابته لدعوتنا، وقد أمضى يوماً ممتعاً مع أبناء سباحة الوحدة الذين استفادوا كثيراً من هذه الزيارة المهمة لتشاد.

وأضاف: «السباحة في الوحدة تقوم على أساس متين من خلال الدعم الكبير لسمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان رئيس النادي، ومتابعة واهتمام الشيخ زايد بن سعيد بن زايد آل نهيان نائب رئيس النادي وبفضل هذا الدعم، فإن فرق النادي حققت العديد من الإنجازات، أبرزها على الصعيد الخارجي، عندما فاز الوحدة ببطولة السباحة العربية العام الماضي». وأشار الحوسني إلى أن العمل متواصل عبر برامج مستمرة لكل فرق السباحة بالنادي وفق استراتيجية لا تهتم بالمنافسة في الفترة الحالية فقط، بل بناء أجيال للمستقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا