• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

نظرة عالمية للاتحاد تهدف إلى تيسير آلية العمل في البطولات

تشكيل 5 لجان للشراع والتجديف الحديث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 مارس 2014

أبوظبي (الاتحاد)- أعلن اتحاد الشراع والتجديف الحديث، تشكيلات جديدة للجانه المختلفة، وذلك من أجل تسهيل آلية العمل في مختلف الأنشطة والبطولات الرياضية التي يشرف عليها الاتحاد، وذلك لوضع ضوابط خاصة بكل رياضة وبطولة وتيسير مشاركات المنتخبات التي يشرف عليها الاتحاد أيضاً.

وتم تشكيل خمسة لجان مختلف تتبع الاتحاد مباشرة، وهي: «لجنة الشراع الأولمبي» برئاسة عبدالله العبيدلي (الأمين العام)، «لجنة التجديف الحديث الأولمبي» برئاسة عارف الهرنكي (عضو مجلس الإدارة)، ولجنة «الكايت سيرف» برئاسة سعيد ظريف، ولجنة «التجديف الواقف والتزحلق على الماء» برئاسة تامر عبدالرزاق، الذي يرأس مجلس إدارة كل اللجان كممثل لها، وأخيراً «لجنة المدربين» برئاسة الهادي الزنايدي، مدرب المنتخب الوطني للشراع الحديث.

وكشف الشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان، رئيس الاتحاد أن تشكيل اللجان السابقة جاء من أجل أن تكون هناك وضعية أفضل وأرقى للوائح الأمن والسلامة، وضوابط خاصة من هذه الناحية لجميع الفئات والألعاب الموجودة تحت مظلة الاتحاد.

وقال الشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان: هناك أهداف واضحة ومحددة لدى اتحاد الشراع نسعى لتحقيقها على المدى البعيد عبر كل ما ينطوي تحت مظلتنا من ألعاب وبطولات وأنشطة رياضية، ويهمنا كثيرا أن يكون هناك تطبيقا للنظم الدولية والقوانين، وأن نعتمد من خلال كل الألعاب والبطولات اللوائح والقوانين الدولية للاتحاد الدولي للرياضات البحرية، ولذلك جاء قرار تشكيل اللجان المختلفة، ولكي يكون هناك أيضاً تركيز في العمل لكل لجنة على الفئة التي تم تعيينها من أجلها. وأكد على الثقة الكبيرة التي يوليها مجلس إدارة الاتحاد للأسماء التي تم تعيينها من أجل رئاسة اللجان المختلفة، مبيناً في الوقت ذاته أن جميعهم من أصحاب الخبرات في رياضة البحر، وينتظر منهم الكثير خلال الفترة القادمة، كما شدد على أن تشكيل اللجان سيكون له أثره الإيجابي والكبير على بطولات الشراع على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي في ما هو قادم من أنشطة محلية، أو مشاركات عالمية.

من جهته، كشف أحمد ثاني الرميثي، نائب رئيس الاتحاد عن كثافة الأحداث المقبلة والتي ستشارك من خلالها منتخبات الشراع وبشكل أساسي، وذلك من خلال «أسبوع المصنعة» للإبحار الشراعي في سلطنة عمان ويبدأ في التاسع من مارس، و«البطولة الآسيوية للأوبتمست» من الثامن والعشرين من مارس وحتى السادس من أبريل، بالإضافة للمشاركة المرتقبة في دورة الألعاب الأولمبية الثانية للشباب بالصين في أغسطس، ودورة الألعاب الآسيوية السابعة عشرة بكوريا الجنوبية في سبتمبر، ودورة الألعاب الآسيوية الشاطئية الرابعة بتايلاند في نوفمبر والبطولة العربية للشراع التي تقام في المملكة المغربية أواخر 2014.

وأوضح الرميثي الجهود الكبيرة التي تنتظر اللجان التي تم تشكيلها خلال الفترة القادمة مع كل البطولات التي يعتزم الاتحاد المشاركة خلالها، وقال الرميثي: جاء تشكيل اللجان لكي يحقق رؤية عميقة ونظرة ثاقبة للاتحاد بأهمية أن يكون هناك اهتمام أكبر بكل رياضة على حدة في الفترة المقبلة، وهو ما سيضمن لنا حضوراً أكبر على مستوى المراكز الأولى وفي جميع المشاركات التي نعتزم الظهور من خلالها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا