• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«مساندة» تواصل العمل لاستكمال المشروع منتصف 2017

افتتاح 14 كيلومتراً من طريق «المفرق – الغويفات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 مايو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

افتتحت شركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة»، جزءاً من المرحلة الأولى للحزمة «1ب» من الطريق الدولي المفرق – الغويفات بطول 14كم، والتي تقع على امتداد الطريق الذي يربط بين مدينة السلع ومنطقة براكة، وجارٍ العمل وفق الخطة المتبعة لاستكمال أعمال مشروع الطريق وتسليمه ضمن الإطار الزمني المعتمد.

ويأتي إنجاز هذه المرحلة، في إطار حرص «مساندة» المستمر على تجسيد رؤى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتنفيذ توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، نحو تحقيق رؤية إمارة أبوظبي، وفق الخطط الحكومية المتكاملة للتطوير والتنمية الشاملة، وإرساء بنية تحتية مستدامة وفق أفضل المعايير العالمية.وأوضح المهندس سيف فاضل الهاملي، الرئيس التنفيذي بالإنابة لشركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة»، أن الجزء الذي تم افتتاحه يمتد بطول 14 كيلومتراً باتجاه الغويفات، ويعد جزءاً حيوياً من الحزمة 1ب التي تبلغ تكلفتها الكلية نحو 592 مليون درهم.

ولفت إلى أن مشروع الطريق الجديد، الذي تبلغ تكلفته الكلية 5.3 مليار درهم، يساهم في تعزيز كفاءة البنية التحتية لشبكة المواصلات في إمارة أبوظبي، بشكل خاص، ودولة الإمارات بشكل عام، ورفع مستوى السلامة على هذا الطريق الدولي الحيوي، الذي يعتبر الشريان البري الرئيس الذي يصل الدولة ببقية دول الخليج العربي، وتأمين أعلى درجات جودة الحياة لجميع مستخدمي الطريق، حيث يمتد من المفرق وحتى الحدود الدولية مع المملكة العربية السعودية في منطقة الغويفات، كما يعد المنفذ البري الأساس للمنطقة الغربية في إمارة أبوظبي، ولعدد من الوجهات الصناعية والسياحية والتجارية المهمة في إمارة أبوظبي.

وقال الهاملي: «إن (مساندة) حرصت ومنذ بدء أعمال المشروع في مارس 2014 على التنسيق والتعاون مع الجهات المعنية لتنظيم سير الأعمال، وفق أفضل معايير السلامة، وعلى رأسها القيادة العامة لشرطة أبوظبي، حيث يتم التنسيق المتواصل لتوفير السلامة المرورية لمستخدمي المركبات على الطريق القائم، وعدم تأثر الحركة المرورية، ويتم مراجعة واعتماد جميع التحويلات المرورية من قبل فريق العمل في كل من «مساندة» ودائرة الشؤون البلدية والنقل في أبوظبي، وبعد الحصول على الموافقة النهائية من قبل إدارة هندسة المرورية وسلامة الطرق بشرطة أبوظبي».

من جهته، قال المهندس فيصل السويدي، مدير إدارة الطرق الرئيسة في دائرة الشؤون البلدية والنقل: «إن إنشاء شبكة طرق متكاملة ومستدامة، وفقاً لأفضل المعايير العالمية، تساهم في دعم مسيرة التنمية الشاملة التي تشهدها إمارة أبوظبي. وأضاف: «يأتي المشروع استكمالاً لمشاريع عديدة الهدف منها استيعاب الزيادة المرورية المتوقعة، وذلك لمواكبة النمو المتسارع في المجالات كافة، وتحسين السلامة المرورية على الطرق، وتخفيف الاختناقات المرورية على الطريق، مؤكداً التعاون بين دائرة الشؤون البلدية والنقل و(مساندة)، من خلال توحيد الجهود والكفاءات، والعمل بروح الفريق الواحد، تحقيقاً للمصلحة العامة».

من ناحيته، قال المهندس حمدان أحمد المزروعي، مدير إدارة الطرق بالإنابة في «مساندة»: «إن الطريق صمم وفق أحدث المعايير العالمية المتعارف عليها في قطاع الطرق»، مبيناً أنه يتألف من 6 حزم، ويتضمن إنشاء مسارات جديدة بكلا الاتجاهين، من حارتين إلى أربع حارات في كل اتجاه من المفرق، ولغاية منطقة غابة بينونة بطول 182 كم، ومن حارتين إلى ثلاث حارات، في كل اتجاه من منطقة براكة ولغاية الغويفات بطول 64 كم.

وأنجزت شركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة» 63% من المشروع، الذي يعمل على ربط مدن المنطقة الغربية، وتسهيل الحركة التجارية البرية في الشارع الدولي، وتعمل فرق المشروع على مدار الساعة، لتسليم أعماله وفق الخطة المتبعة، وضمن الإطار الزمني المتبع والمحدد في منتصف عام 2017، ويشمل تنفيذ 15 تقاطعاً علوياً جديداً، وإجراء تحسينات على التقاطعات الحالية الموجودة في منطقة المفرق، وحميم، وأبو الأبيض، وتقاطع مدينة زايد، بحيث يبلغ مجمل طول أعمال التحسينات 246 كم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض