• الجمعة 02 محرم 1439هـ - 22 سبتمبر 2017م

لجنة مبادرات رئيس الدولة تقر إنشاء وإحلال وصيانة 602 فيلا سكنية للمواطنين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 مارس 2014

و ا م

أقرت لجنة متابعة تنفيذ مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " إنشاء وإحلال وصيانة 602 فيلا سكنية للمواطنين في مختلف إمارات الدولة وذلك تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " بتأمين العيش الكريم والاستقرار الأسري لأبناء الوطن وبدعم ومتابعة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وشملت المساكن التي أقرتها اللجنة خلال اجتماعها في مقر وزارة شؤون الرئاسة برئاسة معالي أحمد جمعة الزعابي نائب وزير شؤون الرئاسة إنشاء 473 فيلا سكنية للمواطنين في إمارات كل من دبي والشارقة وعجمان والفجيرة وأم القيوين ورأس الخيمة ممن استوفوا الوثائق والشروط المطلوبة كافة بجانب البدء الفوري بإحلال 53 مسكنا أكدت تقارير فنية ضرورة سرعة إحلالها بسبب تهالكها إضافة إلى إجراء أعمال صيانة لـ 76 مسكنا للمواطنين في مختلف إمارات الدولة بناء على توصية اللجان الفنية المشكلة من زارة الأشغال العامة بحصر المساكن القديمة ،وذلك ضمن برنامج الإحلال الذي أمر به صاحب السمو رئيس الدولة " حفظه الله " للمساكن الحكومية التي شيدت خلال عام 1990.

ووجهت اللجنة المواطنين المستفيدين الذين تمت الموافقة المبدئية على إحلال وصيانة مساكنهم بسرعة مراجعة إدارة الإسكان في وزارة الأشغال العامة لاستكمال الوثائق والمستندات المطلوبة منهم للبدء في عملية الإحلال أوالصيانة.

وأشاد معالي أحمد جمعة الزعابي بالمتابعة الحثيثة التي يقوم بها سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة لسرعة تنفيذ وإنجاز مشروع إحلال المساكن القديمة التي أمر بها صاحب السمو رئيس الدولة مضيفا أن اللجان الفنية أنهت أعمالها حيث قدمت التقارير التي وضحت الحالة الإنشائية والعامة للمساكن الحكومية التي شيدت خلال عام 1990 وبناء على تلك التقارير تقوم اللجنة إما بعملية إحلال لتلك المساكن أو إجراء عمليات صيانة تحتاجها لتوفير مسكن ملائم للمواطنين الذين يعتبرون الشغل الشاغل لقيادة الدولة الرشيدة التي تضع استقرار المواطن وتأمين العيش الكريم في مقدمة أولوياتها و تعمل على الدوم لتحسين مستواه المعيشي وتوفير أقصى درجات الراحة والرفاهية والإستقرار الأسري له منطلقة من أن الإنسان هو الثروة الحقيقة للوطن وهو مقياس تحضر الأمم وتقدمها.

وقال الزعابي " إن المسكن يعتبر الهاجس الأول للمواطن ومتى ما توفر له يعتبر قطع شوطا كبيرا في تأمين الاستقرار الأسري له ولعائلته فإن قيادة الدولة الرشيدة حريصة على تخيف العبء على المواطن في حياته الأسرية بتأمين المسكن الملائم الذي يوفر له ولأسرته الاستقرار والعيش الكريم ".

وأكد معاليه " أن عمل لجنة متابعة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة واللجان الفنية لا يقتصر على إنشاء المساكن والمرافق والمشاريع التنموية الأخرى المتعلقة بتطوير وتعزيز البنية التحتية في إمارات الدولة كافة فحسب بل من مهامها تلمس احتياجات المواطنين والاستماع لآرائهم ومقترحاتهم حول المشاريع المختلفة التي تنفذها للجنة وخاصة مشاريع الإسكان على اعتبار أن المواطن في محتلف إمارات الدولة هو من سيستفيد ويسكن هذه المساكن و بالتالي فإن آراء المواطنين ومقترحاتهم تهمنا و نعمل على بلورتها وصياغتها والاستفادة منها في نتفيذ مشاريع الإسكان لتحقيق رضا المواطن عن المساكن التي تنفذها اللجنة ".

وأشار إلى أن من أهداف الجولات الميدانية التي تقوم بها اللجنة لقاء المواطنين والاستماع لآرائهم ومقترحاتهم حول المشاريع كافة التي تقوم بها بشكل عام ومشاريع المساكن بشكل خاص مضيفا أن اللجنة تدرس وتطور آليات ومفاهيم العمل في إنجاز هذه المشاريع بشكل مستمر في سبيل تحقيق أعلى مؤشرات الرضا عند المواطنين بشأن المشاريع التي تشرف على تنفيذها لجنة متابعة مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة.

حضر الاجتماع سعادة جبر محمد السويدي و سعادة سعيد محمد المقبالي وراشد العامري ومحمد محمد صالح وعبدالله سيف النعيمي والمهندس حسن المنصوري والمهندس محمد المعيني ومحمد عيسى محمد وعلى الدهماني.

     
 

المنزل والديكور

ونحن بيوتنا من قبل الإتحاد والى الان ماشيه ، الحمد لله رب العالمين على النعمة ، والتوفيق للجميع انشاء الله

خكاك البلوشي | 2014-03-12

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا