• الخميس 07 شوال 1439هـ - 21 يونيو 2018م

يضم 1360 عضوا بينهم عدد من السجناء السابقين

انتخاب عضو الاخوان المسلمين رئيسا لحزب جديد في ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2012

ا ف ب

اسس اسلاميون ومستقلون ليبيون، بعد اجتماعات استمرت ثلاثة ايام في طرابلس حزبا سياسيا جديدا انتخبوا عضوا في جماعة الاخوان المسلمين رئيسا له.

وانتخب محمد صوان السجين السياسي السابق في عهد معمر القذافي الذي منع انشاء الاحزاب السياسية تحت طائلة الملاحقة بتهمة الخيانة، رئيسا لحزب العدالة والبناء باصوات 51 بالمئة من مئات المشاركين الذي حضروا، في التصويت الذي جرى برفع الايدي.

ودعي المشاركون ايضا الى التعبير عن مواقفهم من سلسلة من القضايا التي تتعلق بالحزب الجديد.

وقال صوان "سجنت ابان حكم القذافي لانني حاولت مرارا تاسيس حزب سياسي وانا ممتن للناس هنا كونهم منحوني ثقتهم".

وما زال برنامج الحزب في طور الاعداد لكن الاسلاميين والمستقلين المجتمعين في طرابلس منذ ثلاثة ايام، قالوا انهم يريدون انشاء "حزب وطني في اطار مرجعية اسلامية".

وحاليا، ليس هناك اي قانون ينظم انشاء الاحزاب في ليبيا ما بعد القذافي. لكن التنظيمات الجديدة تتضاعف منذ سقوط الثورة ومعظمها ذات مرجعية اسلامية.

وقال خليل سوالم الناشط المقيم في بريطانيا "دشنا عصرا جديدا في ليبيا عبر انتخاب رئيس للحزب في شكل ديموقراطي"، بينما بكى بعض الناشطين الذين تأثروا جدا خلال التصويت.

ويضم الحزب 1360 عضوا بينهم عدد من السجناء السياسيين السابقين. ومن هؤلاء علي الكرمي الذي ينتمي الى الاخوان المسلمين الذي امضى حوالى ثلاثة عقود في السجن.