• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تخفيض عقوبة العياري إلى 6 أشهر

الجيش التونسي يدمر بؤراً إرهابية في جبال القصرين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 مارس 2015

تونس (وكالات) قال متحدث باسم وزارة الدفاع التونسية أمس: إن الجيش بدأ عملية عسكرية كبرى بجهة القصرين بهدف القضاء على العناصر الإرهابية. وأفاد المتحدث بلحسن الوسلاتي في تصريح إذاعي أمس بأن ولاية القصرين في وسط غرب تونس تشهد عملية عسكرية كبرى لتعقب الجماعات الإرهابية المسلحة وسط الجبال والمرتفعات. وأوضح الوسلاتي أن العملية تمكنت من تدمير عدة مواقع تتحصن بها الجماعات المسلحة والقضاء على عدد من العناصر الإرهابية. وبدأ الجيش عمليات تمشيط واسعة وقصفا مكثفا ومركزا منذ مساء السبت الماضي في جبال الشعانبي وسلوم والسمامة بجهة القصرين وهي مناطق تتحصن بها كتيبة عقبة ابن نافع المليشيا العسكرية لتنظيم أنصار الشريعة المحظور والمصنف إرهابيا. كما تجري عمليات تمشيط أخرى في الجبال والمرتفعات بولايتي جندوبة والكاف شمال غرب تونس قرب الحدود الجزائرية. وكان المتحدث باسم وزارة الداخلية كشف عن أن ما بين 80 و100 عنصر إرهابي تونسي وأجنبي يتحصنون في تلك المناطق. وتأتي العملية العسكرية إثر مقتل 4 عناصر من الأمن في هجوم بمنطقة بولعابة التابعة لولاية القصرين في فبراير الماضي. ويعتبر الهجوم أحدث عملية ضمن سلسلة من الهجمات الإرهابية التي ينفذها مسلحون والتي أوقعت العشرات من القتلى في صفوف الأمن والجيش منذ 2011. من جانب آخر، خفضت محكمة الاستئناف العسكرية بتونس أمس عقوبة المدون ياسين العياري الذي أدين بالإساءة للجيش في نصوص كتبها على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي، إلى السجن ستة أشهر بعدما حكم عليه أولًا بالسجن لسنة واحدة. وكان محامو العياري اعترضوا على حكم غيابي أصدرته المحكمة العسكرية الابتدائية بتونس في 18 نوفمبر 2014 ويقضي بسجن المدون ثلاث سنوات بعد إدانته بالتشهير بضباط وكوادر بوزارة الدفاع. وقبلت المحكمة اعتراض المحامين وخفضت في العشرين من يناير الماضي عقوبة المدون إلى السجن سنة نافذة. وقد استأنف المحامون الحكم الصادر عن المحكمة العسكرية الابتدائية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا