• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

قطاع الأغذية والمشروبات يشهد الزيادة الأكبر بنسبة 19%

«نتورك إنترناشيونال»: استمرار الإنفاق المحلي كركيزة أساسية للاقتصاد الإماراتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 مايو 2016

دبي (الاتحاد)

كشف تقرير عن إنفاق المستهلكين لعام 2016 أصدرته شركة «نتورك إنترناشيونال»، لحلول الدفع الإلكتروني، ارتفاع حجم الإنفاق المحلي باستخدام البطاقات في دولة الإمارات ارتفع بنحو 12% في الربع الأول من 2016 مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وأظهر التقرير، الذي استند إلى تعاملات البطاقات الائتمانية والخصم في دولة الإمارات، أن حجم الإنفاق عن طريق البطاقات الصادرة في الدولة استمر ليسجل أقوى معدل نمو، إضافة إلى بقية دول مجلس التعاون الخليجي، التي ارتفع الإنفاق فيها بنحو 3%، وارتفع حجم الإنفاق باستخدام البطاقات في الدولة بشكل عام بنحو 7%، نظراً لتأثير المستهلكين الإقليميين بشكل كبير، فيما سجل حجم إنفاق التجارة الإلكترونية باستخدام البطاقات نمواً كبيراً بنحو 27%.

وتعليقاً على نتائج التقرير، قال الرئيس التنفيذي لـ«نتورك إنترناشيونال» بايراف تريفيدي إنه «ما زال مستخدمو البطاقات في الدولة يواصلون تأثيرهم الإيجابي على نمو الاقتصاد»، مضيفاً أنه «بسبب ارتفاع الإنفاق الإلكتروني أكثر من أي وقت مضى، فإنه يجب على المتاجر تبنّي هذه الأنماط المتغيرة في وسائل الدفع وتوسيع عروضها الإلكترونية لتحقيق الاستفادة الكاملة للنمو المحتمل في التجارة الإلكترونية».

وحسب تقرير «نتورك إنترناشيونال» فإنه بلا شك تعد الأغذية والمشروبات القطاع الواعد في الدولة، وشهدت ارتفاعاً في حجم الإنفاق المحلي باستخدام البطاقات بنحو 19%، كما ارتفع الإنفاق بشكل عام بنحو 17%، وتم تسجيل أعلى معدلات نمو الإنفاق العالمي باستخدام البطاقات في الشرق الأوسط وأفريقيا، بما فيها السعودية (+31%)، ومصر (+29%)، وقطر (+27%)، وأظهر الأميركيون شهية مفتوحة بنمو قوي بلغ 20%، فيما سجلت المملكة المتحدة نمواً إيجابياً بنحو 12% في القطاع.

ويعتمد الإنفاق باستخدام البطاقات في المتاجر السوبر ماركت كما هو متوقع على الاستهلاك المحلي وارتفع بنحو 21%، ومن المفاجئ أن حجم الإنفاق الأكبر في متاجر السوبر ماركت كان من البطاقات الصادرة في مصر (+70%) والسعودية (+43%).

وشهد الإنفاق العام والمحلي باستخدام البطاقات في قطاع الفنادق انخفاضاً طفيفاً بنحو 3% في الربع الأول من 2016 (مع انخفاض بنحو 10% في متوسط الإنفاق عند كل شراء)، وارتفع الإنفاق من المملكة المتحدة بنحو 17%. إلا أن قطاع التجزئة الفاخرة تلقى الضربة الأكبر خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2016 مع تراجع الإنفاق باستخدام البطاقات بنحو 15% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، لتراجع حجم الإنفاق الصيني بنسبة (52%) والروسي (42%) في هذا القطاع، وكان هنالك أيضاً انخفاض كبير في الإنفاق من قبل الولايات المتحدة (32%) والسعودية (29%) إلا أن الانخفاض المتواضع في الإنفاق المحلي بنحو 5% خفف من حدة التأثير العام.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا