• الثلاثاء 27 محرم 1439هـ - 17 أكتوبر 2017م

بمناسبة انطلاق الدورة الحادية عشرة الثلاثاء المقبل

تعرف على أهم 20 مشروعاً انطلقت من «سيتي سكيب أبوظبي» خلال 10 سنوات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 16 أبريل 2017

سيد الحجار(أبوظبي)

ربما يعد معرض «سيتي سكيب أبوظبي» خير شاهد على العصر عندما يتعلق الحديث بالطفرة العقارية والنهضة العمرانية التي شهدتها إمارة أبوظبي خلال السنوات العشر الأخيرة.

فالمعرض الذي انطلقت دورته الأولى يوم التاسع من مايو عام 2007، في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، شهد انطلاق معظم المشاريع العقارية التي باتت تشكل معالم رئيسية في الإمارة حالياً.

كما تم خلال المعرض استعراض معظم المشاريع العقارية والسياحية والتجارية التي كان يجري إنشاؤها بالإمارة، والتي كان قد تم إطلاقها منذ مطلع الألفية تقريباً.

وكان «سيتي سكيب» في دوراته المتلاحقة بمثابة مرآة حقيقة لأداء السوق العقاري في أبوظبي، فمشهد اصطفاف العملاء في طوابير طويلة أمام أجنحة بعض الشركات في دورة عام 2008، كان انعكاساً لحجم الطفرة العقارية التي شهدتها الإمارة، ووصلت ذروتها حينذاك، كما كان زيادة عدد المشترين الحقيقيين مقارنة بالمضاربين بداية من دورة 2010، دليلا عن تصحيح الأوضاع بعد الأزمة المالية العالمية وخروج المستثمرين غير الجادين وشركات «الفقاعة» من السوق.

وبدأت دورات معرض «سيتي سكيب» في أبوظبي عام 2007 بمشاركة 200 شركة، ثم ارتفع العدد إلى 300 شركة عامي 2008 و2009، ليتراجع عدد العارضين في 2010 إلى نحو 250 عارضاً، ثم 165 شركة العام 2011، فيما بلغ عدد المشاركين في دورة 2012 نحو 193 شركة، ونحو 70 شركة عام 2013، ليبدأ عدد العارضين في الزيادة بداية من 2014، مع مشاركة أكثر من 120 عارضاً، وحوالي 130 عارضاً خلال دورة 2015، فيما شهدت دورة العام الماضي مشاركة أكثر من 90 شركة، ليرتفع عدد المشاركين بدورة العام الحالي، التي تنطلق الثلاثاء، لأكثر من 100 شركة عقارية محلية وعالمية بزيادة قدرها 11% مقارنة بالعام الماضي.

وبمناسبة انطلاق الدورة الحادية عشرة من المعرض، ترصد «الاتحاد» أهم 20 مشروعاً عقارياً تم إطلاقها خلال المعرض منذ عام 2007، والتي باتت اليوم أحد المعالم الرئيسية للقطاع العقاري في الإمارة، وذلك من بين مئات المشاريع التي تم إطلاقها خلال المعرض، بخلاف آلاف المشاريع التي تم عرضها بدورات المعرض العشر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا