• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

دورات لربات بيوت المستقبل

«أكاديمية الطبخ الدولي».. فنون الطهي في قلب الجامعات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 مارس 2015

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

نجحت شما المزروعي المديرة التنفيذية لأكاديمية الطبخ الدولي في أبوظبي في تحبيب مادة الطهي للفتيات، وتجاوزت مرحلة التعليم في الأكاديمية، إلى ردهات الجامعات والكليات، ويتم ذلك في إطار اتفاقية بين الأكاديمية وبين معهد التكنولوجية التطبيقية، بحيث أصبح بإمكان الطالبات الاستفادة من حصص تدريبية على الطبخ العربي والعالمي وعلى فنون الحياة من إتيكيت وأصول الضيافة والاهتمام بالمنزل واختيار الأثاث وغيرها من التفاصيل التي تؤسس الفتاة كربة بيت وتخلق فارقاً في حياتها وأسرتها.

يدخل هذا المشروع في إطار المسؤولية الاجتماعية للأكاديمية، حيث تم التعاقد مع العديد من الجامعات والمدارس والأفراد والشباب لتعليمهم، مؤكدة أن تعليم الفتاة على الطبخ والأمور المنزلية يرتبط باستقرار الأسرة.

وتقول المزروعي: «تفكيرنا في الانفتاح على طالبات الجامعات والمقبلات على الزواج لم يكن حديث العهد، فمنذ بداية تأسيس الأكاديمية ونحن نشعر بمسؤولية تدريب الفتيات وتعليمهن أصول الحياة الأسرية، على يد مختصين الإيتيكيت وجميع فنون المنزل من تقديم وضيافة واختيار الأثاث، أما حصة الطبخ التي نقدمها فإنها تعرف إقبالا وتفاعلا كبيرين، وتنظم هذه الدورة على مرحلتين، حيث تحضر البنات مع الشيف في الشق الأول لحصة الطبخ، أما الشق الثاني فإنهن يطبقن ما تعلمنه ونخصص لذلك جائزة تشجيعية لأفضل طالبة طبخت نفس الأكلة أو أضافت عليها بطريقتها الخاصة».

وتضيف المزروعي: تعقد أكاديمية الطبخ الدولي دورات لصغيرات السن أيضا من عمر 6 إلى 12 سنة تحت عنوان «الشيف الصغير»، وتوفر كادرا تعليميا عربيا ودوليا لتعليم أصول الطبخ لجميع المستويات ولجميع الفئات، وضمت العديد من الطالبات والبنات الصغيرات، لتعليمهن أصول المطبخ وفنونه، ولم تستثن الأكاديمية تعليم الشباب أيضا، وتنشط هذه الدورات خلال فترات الإجازات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا