• الخميس 02 ذي الحجة 1438هـ - 24 أغسطس 2017م

أشاد بدعم القيادة لرياضة الآباء والأجداد

سلطان بن حمدان: موسم استثنائي لسباقات الهجن وختامه مسك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2012

أبوظبي (الاتحاد) - أشاد معالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة رئيس اتحاد سباقات الهجن، بالدعم اللامحدود الذي تجده الرياضات التراثية من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، موضحا معاليه أن أيادي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان بيضاء على السباقات. وأشار إلى أن صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله يسير على درب المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في حث الأجيال القادمة على الرياضات التراثية وممارستها ما أسهم في اتساع قاعدة المشاركين بسباقات الهجن عاما بعد آخر بفضل الدعم الكبير والتجهيزات المتميزة في جميع ميادين الدولة. وقال معاليه: “نرفع إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله. أسمى آيات الشكر والعرفان على دعمه المتواصل لسباقات الهجن حتى تحولت إلى رياضة شعبية يقبل عليها شبابنا لممارستها والاستمتاع بها، حيث أحدث اهتمام صاحب السمو رئيس الدولة برياضات الهجن نقلة جوهرية في السباقات التي تطورت كثيرا وتخطت حدود المحلية إلى العربية والخليجية”. وامتدح معاليه الدعم المتواصل من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، مؤكدا معاليه أن توجيهات سموه بمثابة نبراس تسير على دربه سباقات الهجن في كل مضامير الدولة. وأكد معاليه أن الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة يحرص على دعم وتعزيز الرياضات التراثية كافة، وعلى رأسها سباقات الهجن، مشيرا إلى أن سباقات الهجن محظوظة بدعم سمو الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

وأوضح معاليه: “رياضة سباقات الهجن مدينة بالكثير لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، حيث يتابع سموه كل كبيرة وصغيرة في ميدان الوثبة ويقدم توجيهاته للقائمين على الرياضة من أجل تطورها وازدهارها حتى وصولها إلى العالمية”. وزاد معاليه: “توجيهات وأفكار سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بمثابة قوة دفع ذاتية للرياضات التراثية عموما وسباقات الهجن على وجه الخصوص وبفضل دعم واهتمام سموه نجحنا في تنفيذ الخطة والاستراتيجية لرياضة الهجن بالإمارات وقدمنا نموذجا مشرفا في شارة زايد الكبرى للهجن التي حظيت بمشاركة خليجية واسعة”. وأضاف معاليه: أن سباقات الهجن شهدت موسما استثنائيا وسيكون ختامه مسك في الوثبة اعتبارا من السبت المقبل مع المهرجان الختامي”. وتابع: “المهرجان عبارة عن عرس سنوي رائع يترقبه الملاك والمضمرون والجماهير ويتوق إليه الجميع وعندما تركض نجائب الأصايل السبت المقبل فإنها تجسد حالة رائعة من الحب الذي تكنه الدولة لهذه الرياضة وحرصنا السنوي على إقامة احتفال يجمع أهل الهجن في المنطقة ليتوافدون ويتفكرون ويرسمون خطط مستقبل رياضة الآباء والأجداد”. وأضاف معاليه: “إن الإمارات انتهجت منذ قيامها سياسة حكيمة تقوم على التوفيق بين الماضي والحاضر والحداثة والموروثات، وعلى الرغم من التقدم الكبير الذي شهدته البلاد في مختلف أوجه الحياة من بنية تحتية حديثة وخدمات تعليمية وصحية واجتماعية إلا أنها لم تتنكر لتراثها وماضيها وعاداتها وتقاليدها”.

وأضاف معالي الشيخ سلطان بن حمدان أن رياضة سباقات الهجن العربية الأصيلة مرت بالعديد من المراحل والتطورات واكتسبت الكثير من الإمكانات من خلال الدعم المادي والمعنوي في سبيل إحياء التراث الشعبي وذلك عبر إقامة مضامير السباق الذي صممت على أحدث المواصفات وزودت بأحدث الأجهزة التقنية التي أسهمت في تطوير هذه الرياضة العربية الأصيلة. وأشار معاليه إلى انه يوماً بعد آخر يزداد رصيد هذه الرياضة التراثية عبر الحوافز والدعم الذي تلقاه تثبيتاً للمبادئ العربية الأصيلة في نفوس الناشئة والأجيال الجديدة فازدادت أعداد محبي رياضة سباقات الهجن ليس على المستوى الوطني فحسب، بل طالت الكثير من الجاليات العربية والأجنبية المقيمة في الدولة.

ترحيب بالمشاركين في المهرجان التراثي

أبوظبي (الاتحاد) - رحب معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان بالمشاركين في هذا العرس التراثي العربي الأصيل متمنياً من الله عز وجل أن تتكلل هذه التظاهرة التراثية بالنجاح، وأن نحقق الهدف المرجو من إقامتها، وهو غرس مفاهيم الأصالة والتراث والعادات الحميدة في نفوس شبابنا، وتربيتهم على أصول العادات العربية الأصيلة، وتعزيز التواصل بين مقومات الماضي المجيد لآبائنا وأجدادنا، وبين هذه النهضة المباركة التي تسير في ركبها دولتنا الفتية، تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

لوائح وضوابط ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا