• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

رئيس وزراء إيطاليا يتعهد بإقامة خط قطارات مع فرنسا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2012

روما (رويترز) - تعهد رئيس الوزراء الإيطالي ماريو مونتي بالمضي قدما في مشروع مد خط للسكك الحديدية يربط بين إيطاليا وفرنسا وذلك بعد يوم من الاحتجاجات العنيفة على مد هذا الخط، وقال ان ذلك جزء من مهمة حكومته لإنعاش الاقتصاد. ونظم القرويون في وادي فال دو سوسا بجبال الألب غربي مدينة تورين الايطالية مظاهرات متكررة ضد هذا الخط المزمع وهو مشروع يتكلف 15 مليار يورو (20 مليار دولار) وقعت عليه ايطاليا وفرنسا عام 2001 وتدعمه أموال الاتحاد الأوروبي.

وتصاعدت الاشتباكات بين المحتجين والشرطة يوم الخميس واصيب 29 شرطيا ونحو 100 محتج. ووقعت احتجاجات أيضا في روما وميلانو ومدن ايطالية أخرى. وتعهدت وزيرة الداخلية الايطالية اناماريا كانسيليري باتخاذ موقف متشدد ضد المظاهرات العنيفة وغير القانونية. وفي لقاء مع الصحفيين بعد اجتماع مع أعضاء حكومته دافع مونتي عن حق المحتجين في حرية التعبير ولكنه دان كل أعمال العنف ونفى أن المشروع سيتسبب في أخطار بيئية. وحث معارضي المشروع على اعتباره وسيلة لتحسين الاقتصاد وتقريب ايطاليا من بقية اوروبا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا