• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م

نمو مبيعات السيارات الكورية في فبراير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 04 مارس 2012

سيؤول (د ب أ) - ذكرت تقارير إخبارية أمس الأول أن مبيعات شركات صناعة السيارات الكورية الجنوبية الخمس زادت خلال الشهر الماضي بنسبة 28,3% مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، مدعومة بالأداء الجيد لسيارات شركة هيونداي موتور أكبر منتج سيارات في كوريا الجنوبية. بلغ إجمالي مبيعات شركات السيارات الكورية الجنوبية في فبراير الماضي 689915 سيارة مقابل 537631 سيارة في الشهر نفسه من العام الماضي.

وذكرت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية أن مبيعات السيارات في السوق المحلية زادت بنسبة 5,6% إلى 112905 سيارات في حين زادت مبيعات السيارات في الأسواق الخارجية بما في ذلك السيارات التي تنتجها مصانع الشركات الكورية الجنوبية في الخارج بنسبة 34% إلى 577010 سيارات مقابل 430697 سيارة في فبراير الماضي. يذكر أن كوريا الجنوبية بها خمس شركات رئيسية لإنتاج السيارات وهي هيونداي موتور وكيا موتورز كورب وجي.إم كوريا ورينو سامسونج موتورز وسانج يونج موتورو.

ونقلت يونهاب عن مسؤول في صناعة السيارات الكورية الجنوبية القول إنه باستثناء رينو سامسونج، التي تراجعت مبيعاتها المحلية في فبراير الماضي، سجل جميع منتجي السيارات في كوريا الجنوبية نموا في المبيعات في السوقين المحلية والخارجية.

وقد استفادت المبيعات خلال فبراير الماضي من ارتفاع عدد أيام العمل في هذا الشهر مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي إلى جانب إطلاق طرز جديدة مثل راي سيتي من كيار وألفيون وكابتيفا من جي.إم. كوريا.

بلغت مبيعات هيونداي موتور الشهر الماضي 360979 سيارة مقابل 281284 سيارة في الشهر نفسه من العام الماضي.

وذكرت الشركة في بيان أن المبيعات الخارجية القوية أدت إلى زيادة إنتاجها في الولايات المتحدة والصين والهند وجمهورية التشيك وروسيا في حين لم تحقق مبيعات السوق المحلية التوقعات. وأشارت هيونداي إلى انخفاض مبيعاتها المحلية خلال الشهرين الأولين من العام الحالي بنسبة 5,7% رغم ارتفاع الصادرات بنسبة 20,1% خلال الفترة نفسها. أما كيا موتورز التابعة لمجموعة هيونداي، فقالت ان المبيعات في السوق المحلية لم تحقق التوقعات في ظل ضعف حالة الاقتصاد. وقد زادت مبيعات الشركة الشهر الماضي بنسبة 35,5% إلى 240124 سيارة مقابل 177276 سيارة في فبراير من العام الماضي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا